لافروف: توجيه ضربة إلى إيران سيهدد ليس فقط أمن أرمينيا وآذربيجان بل العالم العربي أيضا

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/582266/

حذر وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف من أن توجيه ضربة عسكرية إلى إيران لن يهدد أمن أرمينيا وآذربيجان فقط، بل والعالم العربي أيضا.

حذر وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف من أن توجيه ضربة عسكرية إلى إيران لن يهدد أمن أرمينيا وآذربيجان فقط، بل والعالم العربي أيضا.

وقال لافروف عقب لقاء نظيره الأرمني أدوارد نالبانديان في يريفان يوم 2 أبريل/نيسان: "في حال وقع الأسوأ وتم اللجوء للقوة العسكرية، فان ذلك سيهدد ليس فقط أمن أرمينيا، بل اذربيجان أيضا. ويجب الأخذ في الاعتبار أن تعداد الجالية الاذرية في إيران يفوق عدد سكان آذربيجان بثلاثة أضعاف، ومن الصعب التنبؤ بكيفية تصرفهم في حال توجيه الضربة إلى إيران".

وواصل الوزير الروسي قوله: "سيؤدي ذلك إلى تدفق اللاجئين، بلا شك، وإذا حدث ذلك، لا سامح الله، سيتوجه الكثير منهم إلى روسيا، هذا أمر واضح بالنسبة لي، مع العلم أن الجالية الاذرية في روسيا كبيرة".

وأردف قائلا: "سيهدد ذلك الأمن الإقليمي والأمن العربي. فمن الصعب التنبؤ بالعواقب لكثرة مكونات هذا الموضوع، لكن من الواضح أنها ستكون خطرة وسلبية".

وقال:"عندما نسمع تصريحات بعض المسؤولين عن أن جميع الخيارات مطروحة أود أن أوضح أنه يجب أن تكون هذه الخيارات قانونية ومعتمدة على الشرعية الدولية".

وواصل: "إن القانون الدولي يحرم استخدام القوة إلا في حالات تعرض الدول للاعتداء. أما ما يعرف بالضربات الوقائية فيحرمها القانون الدولي. لهذا آمل أن يبدي أؤلئك الذين يناقشون هذه الخيارات روح المسؤولية".

المصدر: وكالة أنباء "نوفوستي".

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة