سورية.. ما بين العمليات العسكرية والقمة العربية والمعارضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/582022/

رغم موافقة دمشق على خطة مبعوث الأمم المتحدة كوفي عنان لحل الأزمة في سورية، واصل الجيش السوري النظامي عملياته العسكرية في مناطق عدة من البلاد لاستعادة الأمن والأمان، حسب التصريحات السورية، فيما عقدت القمة العربية في بغداد مركزة على توجهات نابعة من القرارات العربية السابقة، والتطورات المتعلقة بمهمة المبعوث الأممي إلى سورية.

رغم موافقة دمشق على خطة مبعوث الأمم المتحدة كوفي عنان لحل الأزمة في سورية، واصل الجيش السوري النظامي عملياته العسكرية في مناطق عدة من البلاد لاستعادة الأمن والأمان، حسب التصريحات السورية الرسمية، فيما عقدت القمة العربية في بغداد مركزة على توجهات نابعة من القرارات العربية السابقة، والتطورات المتعلقة بمهمة المبعوث الأممي إلى سورية.

واستبقت الحكومة السورية قرارات جامعة الدول العربية، بإعلانها رفض أي مبادرة تصدر عن الجامعة، في ظل غياب سورية عن القمة.

من جانبها رأت المعارضة السورية الداخلية أن قرارات الجامعة العربية وصلت إلى أعلى سقف ممكن لها، وما من جديد تستطيع تقديمه في ظل تمسك الحكومة السورية بإسلوبها الامني في معالجة الأزمة التي تعصف بالبلاد، وأكدت المعارضة على ضرورة تجاوب السلطات السورية مع مبادرة المبعوث الأممي، باعتبارها فرصة للخروج من الأزمة قد لا تتكرر في الأيام القادمة.

وفيما تصارع دمشق للخروج من الأزمة التي استنزفت دماء السوريين وأثقلت كاهلهم على مدار أكثر من عام، تستمر الجهود العربية والدولية في محاولاتها للتوفيق بين الأطراف السورية المتنازعة.

للمزيد يمكنكم مشاهدة تقريرنا المصور