" />رفع الحصانة عن النائب البلكيمي للتحقيق معه في "تجميل أنفه" - RT Arabic

رفع الحصانة عن النائب البلكيمي للتحقيق معه في "تجميل أنفه"

متفرقات

رفع الحصانة عن النائب البلكيمي للتحقيق معه في
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/581997/

صرح المكتب الإعلامي لحزب "النور" السلفي في مصر ان مجلس الشعب وافق بالاجماع على رفع الحصانة الدبلوماسية عن نائبه أنور البلكيمي، كي تتمكن النيابة العامة من التحقيق معه في قضية ادعائه بانه جرى الاعتداء عليه في الطريق الصحراوي بين الاسكندرية والقاهرة من قبل جماعة مجهولة، مما أدى الى كسور في وجهه وسرقة أمواله. وقد اعترف النائب السلفي لاحقاً بأنه فبرك أمر الاعتداء عليه، ليخفي حقيقة عملية تجميل لأنفه أجراها في أحد المستشفيات الخاصة.

صرح المكتب الإعلامي لحزب "النور" السلفي في مصر ان مجلس الشعب وافق بالاجماع على رفع الحصانة الدبلوماسية عن نائبه أنور البلكيمي، كي تتمكن النيابة العامة من التحقيق معه في قضية ادعائه بانه جرى الاعتداء عليه في الطريق الصحراوي بين الاسكندرية والقاهرة من قبل جماعة مجهولة، مما أدى الى كسور في وجهه وسرقة أمواله.

وقد اعترف النائب السلفي لاحقاً بأنه ابتدع هذه القصة، ليخفي حقيقة اجراءه عملية تجميل لأنفه  في أحد المستشفيات الخاصة. وسيواجه النائب السلفي أكثر من تهمة ، منها التزوير وتقديم شهادات طبية تثبت مرضاً لم يُصب به البلكيمي، وفقاً لوسائل إعلام محلية.

وحول هذا الأمر قال رئيس البرلمان سعد الكتاتني ان النائب أنور البلكيمي تقدم شخصياً بطلب كتابي لرفع الحصانة عنه، كي يتسنى له الدفاع عن نفسه في القضية التي اعترف هو نفسه بأنه اختلقها.

وأعلنت اللجنة ان عضوية أنور البلكيمي متوقفة على نتائج التحقيق في ملابسات القضية المزمع النظر فيها، وبناءَ على نتائجها سيتم تحديد ما اذا كان أنور البلكيمي يستحق العودة الى ممارسة مهامه كنائب منتخب، او سيتم إسقاط عضويته في البرلمان.

وفي تصريح سابق أكد البلكيمي على انه عاهد الله على ألا يدلي بأي تصريح حول عملية التجميل لأنفه إلا أمام النيابة، معتبراً أن "الموضوع خطير وان التيار العلماني استخدم عملية التجميل هذه لتشويه صورة التيار الإسلامي".

الجدير بالذكر ان ارتباط اسم أنور البلكيمي بأكثر من قضية جعله أحد أكثر أعضاء البرلمان المصري شهرة بحيث اضحى  يتمتع باهتمام متزايد من قبل وسائل الإعلام في الآونة الأخيرة. فعلاوة على تورطه بفبركة قصة الاعتداء عليه وسرقة أمواله، يواجه "نائب التجميل" كما يحلو لعدد من وسائل الإعلام وصفه ، خبر زواجه السري من الراقصة سما المصري.

وكانت صحيفة "الجمهورية" قد أفادت بأن الراقصة سما المصري رفعت قضية طلاق من زواج سري من نائب سلفي، وألمحت الصحيفة الى ان هذا النائب هو أنور البلكيمي.

وفي أول رد فعل له حول علاقته ببطلة فيلم "على وحدة ونص" سما المصري قال الشيخ أنور البلكيمي: "لم أسمع عن هذه السيدة سوى اليوم فقط ، ولم أعرفها قبل ذلك. وأقسم بالله أنني لم أعرفها سوى اليوم، حيث كنت أتناول الإفطار مع زوجتي وأبنائي حين فوجئت باتصال من أحد أصدقائي حول ما زعمته تلك الراقصة ضدي".