سورية.. مقتل 21 شخصا في اشتباكات بمناطق مختلفة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/581916/

ادت الاشتباكات التي جرت في بعض المناطق السورية يوم الاربعاء 28 مارس/آذار بين قوات الجيش ومنشقين الى مقتل 21 شخصا من الطرفين. بينما اعلن الجيش اللبناني عن ضبط سيارتين على الحدود مع سورية، فيهما سوريون ولبنانيون، محملتين بالاسلحة والذخائر وبزات عسكرية.

 

ادت الاشتباكات التي شهدتها بعض المناطق السورية يوم الاربعاء 28 مارس/آذار بين قوات الجيش ومنشقين الى مقتل 21 شخصا.

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان، الذي يتخذ من لندن مقرا له، ان الاشتباكات العنيفة بين الجيش ومنشقين في ريف حماة اسفرت عن مقتل 4 مواطنين و5 منشقين و4 جنود على الاقل في قلعة المضيق وكرناز، اضافة الى عشرات الجرحى.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن ابو غازي عضو المكتب الاعلامي لـ"مجلس قيادة الثورة" في حماة قوله في اتصال معها ان "القوات النظامية اقتحمت صباحا قلعة المضيق والقرى المجاورة لها معززة بالمدرعات وسط اطلاق نار كثيف قبل ان تعود وتتراجع الى اطراف المدينة وتعاود القصف عليها".

واضاف ان "المقاومة من قبل الجيش الحر مستمرة"، موضحا ان المنشقين "يخوضون معارك كر وفر مع القوات النظامية".

وفي ادلب اقتحمت قوات الجيش السوري قرية خان السبل المجاورة لبلدة سراقب، ونفذت فيها حملة اعتقالات، بحسب المرصد.

الى ذلك افادت وكالة "سانا" بأن "مجموعة إرهابية مسلحة" مؤلفة من اربعة أفراد، كانوا يستقلون سيارة، اغتالت الاربعاء في حلب العميد خليف العبد الله من مرتبات الكلية الجوية اثناء توجهه إلى عمله.

كما شيعت من مستشفيي تشرين وحلب العسكريين اليوم إلى مثواهم الأخير 9 شهداء من عناصر الجيش.

من جانب آخر اعلن الجيش اللبناني الاربعاء عن ضبط سيارتين، ركابها سوريون ولبنانيون، محملتين بالاسلحة والذخائر في منطقة مشاريع القاع المحاذية للحدود الشرقية مع سورية.

وجاء في البيان ان قوى الجيش "ضبطت بداخل السيارتين كميات كبيرة من الاسلحة الثقيلة والمتوسطة والخفيفة والذخائر وكمية من الاعتدة والالبسة العسكرية".

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية