عشرات آلاف الإسرائيليين والإيرانيين يعترفون لبعضهم بالحب

العلوم والتكنولوجيا

عشرات آلاف الإسرائيليين والإيرانيين يعترفون لبعضهم بالحب
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/581875/

في الوقت الذي تتحدث فيه وسائل الإعلام الرسمية عن الحرب بين إسرائيل وإيران، عمت موجة "إسرائيل تحب إيران" شعبي البلدين، وبدأ الطرفان بالاعتراف بالحب لبعضهما البعض.

 في الوقت الذي تتحدث فيه وسائل الإعلام الرسمية عن الحرب بين إسرائيل وإيران، عمت موجة "إسرائيل تحب إيران" شعبي البلدين، وبدأ الطرفان بالاعتراف بالحب لبعضهما البعض. حيث بدأ فيديو لمواطن اسرائيلي توجه من خلاله للشعب الإيراني بتسجيل أعداد هائلة من الإعجاب والتعليقات على شبكة الانترنت.

وقام مدرس إسرائيلي ومصمم بالتوجه إلى مواطني إيران العاديين باعترافه بأن الأنباء التي تتناقلها وسائل الإعلام الرسمية حول إمكانية اندلاع حرب بين إسرائيل وإيران في المستقبل القريب تثير قلقه.

وانطلاقاً من هذا فقد أنشأ صفحة على موقع فيس بوك تحت عنوان إسرائيل تحب إيران، ووجهها باللغة الانكليزية مشيراً فيها إلى أن الحكومة التي ترغب ببدء الحرب لا تمثله، وأنه يأمل في أن يتفهم الإيرانيون أن الحكومات التي تريد بدء الحرب لا تمثله أيضاً.

الموقع لاقى إقبالاً كبيراً حيث حصد قرابة 50 ألف إعجاب وعشرات آلاف التعليقات، منها ما هو إيجابي تجاه فحوى الصفحة منها ما عرض صعوبة التفاهم بين طهران وتل أبيب نتيجة تصرفاتها ضد الفلسطينيين، والوحشية التي يتم التعامل بها معهم، ومع ذلك فإن عدد الإيرانيين الذين يعلنون تضامنهم مع هذا التحرك يتنامى وإن بشكل غير معلن، خوفاً من ردود فعل المجتمع أو ربما السلطات.

التحرك في هذه الصفحة يدعو عملياً لتوحيد صفوف المواطنين العاديين لإيصال أصواتهم والخروج بها من صفحات فيس بوك، وحتى الانترنيت، لتصل لمسامع أصحاب القرار في البلدين لتشكل ضغطاً كافياً لتغيير توجهات السياسة العدائية والتوصل إلى نقاط التقاء او تفاهم عبر المفاوضات.

وقد قام روني معد هذه الصفحة والفيديو بطرح رؤياه عبر موقع indiegogo ليحصل على دعم مادي لحملته حيث كان يرغب في الحصول على 7500 دولار أمريكي لذلك لكن التوقعات لم ترق إلى حجم التبرعات التي وصلت إلى 25 ألف دولار تقريباً.