الأهلي يستنكر عقوبات الاتحاد بشأن أحداث بورسعيد ويلجأ للفيفا

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/581810/

أعلن مجلس إدارة النادي الأهلي المصري لكرة القدم يوم الثلاثاء 27 مارس/ آذار، مقاطعة اللجنة المؤقتة التي تتولى إدارة الاتحاد المصري للعبة واللجوء للاتحاد الدولي "فيفا" للحفاظ على حقوق النادي الأحمر بشأن كارثة بورسعيد.

أعلن مجلس إدارة النادي الأهلي المصري لكرة القدم يوم الثلاثاء 27 مارس/ آذار، مقاطعة اللجنة المؤقتة التي تتولى إدارة الاتحاد المصري للعبة واللجوء للاتحاد الدولي "فيفا" للحفاظ على حقوق النادي الأحمر بشأن كارثة بورسعيد.

وجاء موقف النادي الأهلي رداً على العقوبات التى أصدرتها اللجنة المؤقتة باتحاد الكرة الجمعة الماضية بشأن أحداث بورسعيد التى راح ضحيتها 72 مشجعا من جماهير القلعة الحمراء في فبراير/ شباط الماضي.

وأصدر النادي الأحمر بيانا بهذا الشأن ينتقد فيه اللجنة المؤقتة لاتحاد كرة القدم، أشار فيه الى أن اللجنة لم تقم بالإطلاع على كل ما جاء فى لائحة النظام الأساسي لاتحاد الكرة ولائحة لجنة المسابقات وكذلك قانون الانضباط بالاتحاد الدولي "فيفا" وأختارت فقرات بعينها لإصدار عقوبات غير متوازنة وغفلت عن حجم الكارثة وما ترتب عليها من إزهاق للأرواح وتوقف كامل للأنشطة الرياضية.

كما جاء في البيان أن اللجنة المؤقتة تجاهلت عند فرض العقوبات العديد من الوقائع، أهمها عقوبة إلقاء الصواريخ والشماريخ على لاعبي الفريق قبل وأثناء وبعد المباراة.

واستنكرت إدارة الفريق الأحمر تجاهل لجنة العقوبات للافتة التي كتب عليها جماهير المصري باللغة الإنجليزية "موتك سيكون هنا"، والتي تؤكد نية الجماهير المضيفة لاشعال نار الفتنة خلال اللقاء، بالإضافة الى تجاهل قيام جماهير النادي المصري بالسب الجماعي على الأهلي ولاعبيه طوال زمن المباراة، ورشق طاقمه الفني بالحجارة.

كما ذكر البيان استياء النادي الأهلي من عدم محاسبة طاقم تحكيم المباراة والمراقب الذين لم يتخذوا أية اجراءات بعد قيام عدد كبير من جماهير المصري بالنزول إلى أرض الملعب عقب كل هدف وبين الشوطين، وعدم توفير الحماية الكافية للاعبين وجهازهم الفني.

ورفض بيان مجلس إدارة الاهلي قرارات اللجنة المؤقتة لاتحاد الكرة رفضاً قاطعاً لعدم تكافؤها مع جسامة الكارثة وسقوط 72 ضحية من جماهير الفريق الأحمر.

وأوضح الأهلي أنه قرر مقاطعة جميع نشاطات كرة القدم التي تنظمها هذه اللجنة مهما طالت فترة توليها في إدارة شئون اللعبة لعدم أهليتها ومصداقيتها في اصدار أية قرارات تمس مستقبل الكرة المصرية، بالإضافة الى اللجوء الى اتخاذ كافة الاجراءات القانونية لطرح القضية امام الـ"فيفا".

المصدر: وكالات

دوري أبطال اوروبا