روسيا والجزائر تدعوان الى الوقف الفوري للعنف في سورية

أخبار العالم العربي

روسيا والجزائر تدعوان الى الوقف الفوري للعنف في سورية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/581779/

اكدت روسيا والجزائر على دعمهما لمهمة كوفي عنان في سورية وتطابق موقفيهما من تسوية الوضع فيها. جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية الروسية في ختام زيارة قام بها الى الجزائر يومي 25 و26 مارس/آذار ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية  الروسي، مبعوث الرئيس الروسي الى الشرق الاوسط.

 

اكدت روسيا والجزائر على دعمهما لمهمة كوفي عنان في سورية وتطابق موقفيهما من تسوية الوضع فيها. جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية الروسية في ختام زيارة قام بها الى الجزائر يومي 25 و26 مارس/آذار ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية  الروسي، مبعوث الرئيس الروسي الى الشرق الاوسط.

وافاد البيان ان بوغدانوف اجرى خلال زيارته مباحثات مع الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة ووزير خارجية البلد مراد مدلسي والوزير المنتدب المكلّف للشؤون الافريقية والمغربية عبدالقادر مسهل. وقد تناولت المحادثات وباسهاب الوضع في شمال افريقيا والشرق الاوسط على ضوء الاحداث الجارية هناك. ولدى مناقشة الوضع في سورية دعا الطرفان الى الوقف الفوري للعنف والى اقامة حوار سوري داخلي من اجل التوصل الى الوفاق الاجتماعي بخصوص سبل الخروج من الازمة وتحقيق التحولات في مصلحة الشعب السوري. واعرب البلدان دعمهما الاكيد لجهود كوفي عنان لتسوية الوضع في هذا البلد.

وناقش بوغدانوف مع القيادة الجزائرية ايضا اهم مسائل القارة الافريقية ضمنا تسوية قضية الصحراء الغربية والازمة الليبية وغياب الاستقرار في مالي. وابدى الدبلوماسي الروسي استعداد الجانب الروسي لتقديم المساعدة في البحث عن الحلول العادلة وطويلة الاجل للنزاعات في افريقيا وفق مبادئ النظام الداخلي لهيئة الامم المتحدة واهدافها.

ولدى مناقشة افاق تسوية مشكلة الشرق الاوسط اشار الطرفان الى ضرورة حلها بمراعاة اسس القانون الدولي ووحدة الصف الفلسطيني على القاعدة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

واكد بوغدانوف دعم روسيا للتحولات السياسية والاجتماعية والاقتصادية في الجزائر الرامية الى توسيع الحريات المدنية وتعزيز المؤسسات الديمقراطية ووحدة المجتمع الجزائري.

كما أكد الدبلوماسي الروسي على سعي روسيا والجزائر الى توطيد علاقات الصداقة التقليدية وفق الاعلان الذي وقعه البلدان في 4 ابريل/نيسان عام 2001 حول الشراكة الاستراتيجية بما في ذلك مواصلة الحوار السياسي المكثف وتعزيز التعاون المتبادل المنفعة في مختلف المجالات. وبهذا الصدد ذكر الطرفان زيادة التبادل التجاري بين البلدين مرتين خلال عام 2011.

واشار البلدان الى اهمية اضفاء زخم جديد لعمل اللجنة الحكومية الروسية ـ الجزائرية الخاصة بالتعاون الاقتصادي والعلمي ـ التقني.