الاحزاب الليبيرالية تنسحب من جلسة انتخاب اللجنة التاسيسية لصياغة الدستور المصري

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/581561/

اعلن النواب الليبراليون في البرلمان المصري الذي تهيمن عليه الاحزاب الاسلامية، السبت 24 مارس/آذار، انسحابهم من جلسة التصويت الحاسمة لاختيار اعضاء اللجنة التاسيسية التي ستتولى وضع الدستور الجديد.

اعلن النواب الليبراليون في البرلمان المصري الذي تهيمن عليه الاحزاب الاسلامية، السبت 24 مارس/آذار، انسحابهم من جلسة التصويت الحاسمة لاختيار اعضاء اللجنة التاسيسية التي ستتولى وضع الدستور الجديد.

و تميزت أجواء انتخابات اللجنة التأسيسية بالتوتر، حيث اعلن النائب مصطفى نجار من حزب العدل انسحابه من هذه اللجنة، كما عارض سياسيون آخرون ونشطاء القرار، قائلين انه يضع كتابة دستور البلاد تحت هيمنة حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الاخوان المسلمين وحزب النور وهو حزب سلفي.

وجاءت جلسة انتخاب اعضاء اللجنة التاسيسية المكونة من 50 من اعضاء مجلسي الشعب والشورى و50 من الشخصيات العامة واعضاء الهيئات والنقابات بعد سلسلة من الاجتماعات التمهيدية.

وخوفا من هيمنة القوى الاسلامية على اللجنة دعت العديد من الحركات المدنية والليبرالية، التي كانت القوة الدافعة للثورة الشعبية التي اسقطت الرئيس السابق حسني مبارك في شباط/فبراير 2011، الى تنظيم مسيرات باتجاه مركز المؤتمرات في القاهرة، حيث يجتمع نواب الشعب والشورى.

وقد اوقف العمل بالدستور المصري بعد سقوط مبارك وحل محله في مارس/آذار 2011 اعلان دستوري اقر في استفتاء وابقي على بعض المبادئ الاساسية بانتظار وضع دستور جديد.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية