موسكو تدافع عن نيتها إقامة مركز لترانزيت إمدادات حلف الناتو في أراضيها

أخبار روسيا

موسكو تدافع عن نيتها إقامة مركز لترانزيت إمدادات حلف الناتو في أراضيها
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/581449/

دافعت وزارة الخارجية الروسية عن نية موسكو إقامة مركز لترانزيت إمدادات قوات حلف الناتو في أفغانستان. وأكدت الوزارة ان إقامة مثل هذا المركز لن يخلق تداعيات تهدد أمن روسيا، كما رفضت الاتهامات بانها تحاول بذلك إزالة المركز الأمريكي الحالي للترانزيت من الأراضي القرغيزية.

دافعت وزارة الخارجية الروسية عن نية موسكو إقامة مركز لترانزيت إمدادات قوات حلف الناتو في أفغانستان. وأكدت الوزارة ان إقامة مثل هذا المركز لن يخلق تداعيات تهدد أمن روسيا، كما رفضت الاتهامات بانها تحاول بذلك إزالة المركز الأمريكي الحالي للترانزيت من الأراضي القرغيزية.

وقال الكسندر غروشكو نائب وزير الخارجية الروسي يوم الجمعة 23 مارس/آذار، إن المركز الذي اقترحت روسيا إنشاءه في مدينة أوليانوفسك، لم يسفر عن ظهور أخطار تهدد الأمن القومي الروسي. وأضاف أن هذا المشورع سيشمل "شحنات غير قاتلة" فقط، موضحا ان الحديث لا يدور عن نقل أفراد أو أسلحة.

وأعاد الدبلوماسي الروسي الى الأذهان أن موسكو عقدت اتفاقيات مع حلف الناتو حول ترانزيت شحنات مواد غير قاتلة عبر أراضي روسيا أو أجوائها. وأشار إلى أن الجديد يكمن فقط في إنشاء مركز، حيث سيجري إعادة شحن المواد من قطارات الى طائرات، أو بالعكس. واضاف ان الاقتراح الروسي يتفق تماما مع قرارات مجلس الأمن الدولي التي تلزم جميع دول العالم بدعم بعثة المساعدة الدولية لإرساء السلام في أفغانستان (إيساف).

وفي وقت سابق رفضت وزارة الخارجية الروسية الاتهامات التي وجهتها إليها وسائل إعلام قرغيزية، بانتهاج سياسة الكيل بمكيالين. واشارت وسائل الإعلام القرغيزية إلى ان روسيا تحاول إزاحة مركز الترانزيت الأمريكي في قاعدة "ماناس" في قرغيزيا، وتقترح في نفس الوقت إنشاء مركز مشابه في أراضيها. واتهمت وسائل الإعلام القرغيزية موسكو بالسعي للحصول على "مكاسب مالية وإستراتيجية".

وأعلن مصدر دبلوماسي روسي رفيع المستوى  أن وزير الخارجية سيرغي لافروف سيتوجه الى قرغيزيا في مطلع أبريل/نيسان المقبل، لإزالة "جميع نقاط سوء التفاهم المصطنعة بين البلدين".

المصدر: وكالات