بعد عام على الاستفتاء على تعديل الدستور .. مصر لا تزال تنتظر نتائج ثورة الـ25 من يناير

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/581147/

في مثل هذا اليوم من العام الماضي، استفتى المصريون على التعديلات الدستورية التي تسمح بإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية. وعلى الرغم من أن ذلك كان بمثابة أول تجربة ديمقراطية بعد ثورة الخامس والعشرين من يناير إلا أن تلك التجربة لم تخل من سلبيات اعتبرها كثيرون سببا في حالة التخبط وعدم الاستقرار السياسي حتى الآن.

لا تزال مصر بعد عام من التصويت بـ"نعم" على التعديلات الدستوية،  تنتظر نتائج ثورة الـ25 من يناير، لكن تيار الإسلام السياسي يبدو الرابح الأكبر بعد حصوله على أغلبية برلمانية بدأت معركة الحصول عليها أمام صناديق الاقتراع على استفتاء الـ19 مارس/آذار الماضي والذي عبد الطريق إلى مجلسي الشعب والشورى بالنصر فى "غزوة الصناديق"، كما سماها عدد من شخصيات التيار السلفي.

التفاصيل في التقرير المصور.

الأزمة اليمنية