أطفال غزة رهينة الأمراض الخطيرة والحصار الإسرائيلي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/581073/

يعيش الطفل الفلسطيني عاهد بين الحياة والموت بسبب معاناته من التهاب الكبد الوبائي. ويحتاج عاهد إلى عملية زراعة للكبد تصل كلفتها إلى نصف مليون دولار، الأمر الذي يعتبر مستحيلا بالنسبة إلى عائلته. وحتى السلطة الفلسطينية لا تملك القدرة على توفير موازنة لهذا النوع من الأمراض.

يعيش الطفل الفلسطيني عاهد بين الحياة والموت بسبب معاناته من التهاب الكبد الوبائي. ويحتاج عاهد إلى عملية زراعة للكبد تصل كلفتها إلى نصف مليون دولار، الأمر الذي يعتبر مستحيلا بالنسبة إلى عائلته. وحتى السلطة الفلسطينية لا تملك القدرة على توفير موازنة لهذا النوع من الأمراض.

ويتحول المئات من الأطفال في غزة إلى مجرد أرقام في سجل الوفيات، لأن الفقر والبطالة والحصار والعجز المالي للسلطة تجعل من المستحيل مساعدة هؤلاء الأطفال وتوفير نفقات كاملة لعلاجهم.

التفاصيل في التقرير المصور