روسيا تدعو الى اتخاذ قرار دولي حول التحقيق بتجارة الاعضاء البشرية في كوسوفو

أخبار العالم

روسيا  تدعو الى اتخاذ قرار دولي حول التحقيق بتجارة الاعضاء البشرية في كوسوفو
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/580917/

أعلن سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي في اعقاب المحادثات التي أجراها  يوم 16 مارس/آذار مع نظيره الصربي فوك يريميتش ان روسيا تعول على اتخاذ مجلس الامن الدولي  قرارمن شأنه المساعدة في نجاح مهمة التحقيق بتجارة الاعضاء البشرية في كوسوفو.

أعلن سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي في اعقاب المحادثات التي أجراها  يوم 16 مارس/آذار مع نظيره فوك يريميتش ان روسيا تعول على اتخاذ مجلس الامن الدولي  قرار من شأنه المساعدة في نجاح مهمة التحقيق بتجارة الاعضاء البشرية في كوسوفو.

وقال لافروف:" ندعو مجلس الامن الدولي الى اتخاذ قرار بهذا الشأن ليكون التحقيق في الامر منصفا وشاملا في واقع الامر".

وأعرب الوزير الروسي عن أمله بان تشارك الدول الغربية في حل هذه المشكلة الهامة وقال:"نعرف ان البلدان الغربية تفتخر بحمايتها لحقوق الانسان في كل مكان، ولذلك آمل ان تغيب هنا المقاييس المزدوجة، لان الحديث لا يدور حول انتهاكات سافرة لكل حقوق الانسان المعقولة فحسب، بل و انتهاك اصول الاخلاق الانسانية كلها".

بدوره اشار نظيره يريميتش الى ان روسيا وصربيا ستصران على مواصلة التحقيق . واضاف ان نتائجه يجب ان تعلن على الرأي العام الدولي ومجلس الامن الدولي.

وكانت كارلا ديل بونتي المدعية العامة السابقة في المحكمة الدولية الخاصة بيوغوسلافيا السابقة المسؤولة الاولى التي أعلنت رسميا حقائق التجارة غير الشرعية بالاعضاء البشرية في كوسوفو. وبحسب قولها فان ذلك كان يجري في الاقليم نفسه وفي ألبانيا المجاورة على حد سواء، ابان النزاع المسلح عام 1999 وبعد انتهائه. واعلنت ايضا انها تلقت عام 2004 تقريرا سريا عن حقائق الزراعة غير الشرعية للاعضاء البشرية . لكن محكمتها لم تتمكن من مواصلة التحقيق في ملابسات تلك الجرائم لوجود عقبات عديدة واجهتها.

واندلعت الفضيحة العالمية بشأن التجارة غير الشرعية للاعضاء البشرية في كوسوفو وألبانيا بعد نشر تقرير قدمه الى مجلس اوروبا ديك مارتي العضو في الجمعية البرلمانية لمجلس اوروبا. وقام مارتي عام 2010 بنشر التقريرالذي يروي قصة تجارة الاعضاء البشرية لاشخاص تم اختطافهم في كوسوفو ابان نزاع عامي 1998 – 1999. وأكد التقرير بصورة خاصة ان مسؤولين من حاشية رئيس الوزراء الحالي في كوسوفو هاشم تاتشي متورطون في تجارة الاعضاء البشرية.

 يذكر ان الدبلوماسي الامريكي جون كلينت تم تعيينه في اغسطس/آب الماضي مدعيا عاما لفريق التحقيق الخاص الذي يقوم بالتحقيق في الحقائق الواردة بتقرير مجلس اوروبا بشأن تجارة الاعضاء البشرية. ويعمل هذا الفريق تحت رعاية بعثة الاتحاد الاوروبي في مجال إعلاء القانون والنظام في كوسوفو.

المصدر:" وكالة : نوفوستي" الروسية للانباء

فيسبوك 12مليون