وكالة دولية: حجم استخراج النفط الايراني هبط الى الحد الادنى على مدى 10 سنوات

مال وأعمال

وكالة دولية: حجم استخراج النفط الايراني  هبط الى الحد الادنى على مدى 10 سنوات
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/580830/

شهد شهر فبراير/شباط هبوط حجم استخراج النفط في إيران الى حده الادنى منذ عام 2002 بعد ان بلغ  3.38 مليون برميل في اليوم. اوردت وكالة الطاقة الدولية يوم 15 فبراير/شباط هذه المعلومات.

شهد شهر فبراير/شباط  هبوط حجم استخراج النفط في إيران  الى حده الادنى منذ عام 2002 بعد ان بلغ  3.38 مليون برميل في اليوم. اوردت وكالة الطاقة الدولية يوم 15 فبراير/شباط هذه المعلومات.

وتوقعت الوكالة في اواخر عام 2011 ان تنكمش امكانات استخراج النفط الايراني  لتشديد العقوبات المفروضة عليها بمقدار 890 ألف برميل في اليوم بحلول عام 2016 اي ان تبلغ اقل من 3 ملايين برميل في اليوم. لكن انخفاض حجم استخراج النفط في ايران يجري بوتائر اسرع بكثير. وتقول الوكالة ان شهر يوليو/تموز القادم سيشهد سريان مفعول الحظر المفروض على استيراد النفط الايراني من قبل الاتحاد الاوروبي مما سيؤدي الى  انخفاض تصدير النفط الايراني بمقدار 800 ألف برميل أي حتى مليون برميل في اليوم.

ولم يستبعد المحللون ان جمهورية ايران الاسلامية ستضطر الى  تجميد بعض الآبار النفطية. وفي حال تطبيق مثل هذا السيناريو، فان حجم استخراج النفط الايراني  قد يهبط الى مستوى نهاية الحرب الحرب العراقية الايرانية (اعوام 1980 – 1988). مشيرين الى ان انقطاعات طرأت على  توريد النفط في المنطقة من جنوب السودان الى سورية  أثرت سلبا على العرض العالمي للنفط رغم ان  استخراجه في السعودية العربية بلغ ذروته على مدى 30 سنة.

وجدير بالذكر ان المملكة العربية السعودية كانت تعلن مرارا انه في حال انخفاض حجم تصدير النفط من ايران فانها جاهزة لزيادة استخراجها لتعويض النقص.

يذكر ان سعر النفط ازداد في السوق العالمية منذ شهر ديسمبر/كانون الاول الماضي بنسبة 20%، الامر الذي يمكن ان يتسبب في  تباطؤ وتائر انتعاش الاقتصاد العالمي.

الوكالة : إيتار – تاس" الروسية للانباء

توتير RTarabic