الاتحاد الأوروبي: على اليونان خفض عجز ميزانيتها الى 3% بحلول عام 2014

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/580727/

وافق مجلس الاتحاد الاوروبي يوم الثلاثاء 13 مارس/آذار على قرار حول اجراءات التقشف الاضافية التي تتخذها اليونان في اطار الاتفاقات بشان تقديم المساعدة المالية  لليونان التي وقعت بين أثينا وممثلي الدائنين الدوليين .

وافق مجلس الاتحاد الاوروبي يوم الثلاثاء 13 مارس/آذار على قرار حول اجراءات التقشف الاضافية التي تتخذها اليونان في اطار الاتفاقات بشأن تقديم المساعدة المالية لليونان التي وقعت بين أثينا وممثلي الدائنين  (اي الترويكا المكونة من المفوضية الاوروبية والبنك المركزي الاوروبي وصندوق النقد الدولي).

وجاء في بيان مجلس الاتحاد الاوروبي ان "هذا القرار يفتح طريقا نحو تقديم المساعدة المالية في اطار حزمة ثانية من تغيير اقتصاد اليونان، الامر الذي يسمح للمفوضية الاوروبية بالتوقيع على مذكرة التفاهم باسم الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي التي تثبت ظروف المساعدة المالية. ومن الواجب تقديم الشريحة الاولى من المساعدات المقررة لليونان قبل تسديدها الديون المستحقة عليها في 20 مارس/آذار".

واشار البيان الى انه يتعين على اليونان تقليص عجز ميزانيتها الى 3% من الناتج المحلي الاجمالي بحلول عام 2014.

وتنص الوثيقة على ان مجلس الاتحاد الاوروبي اتخذ قرارا حول تعديل برنامج ضبط الأوضاع المالية لليونان وفقا للاجراءات حول ازالة العجز المفرط  التي وضعت من قبل المجتمع الاوروبي وتطبيقا للاتفاقات التي توصلت اليها الحكومة اليونانية والدائنين الدوليين الثلاثاء.

وذكر البيان ان القرار الذي اتخذ اليوم يقضي بتحديد عام  2014 كافضل موعد  لتقليل عجز ميزانية اليونان  الى ما دون القيمة  المرجعية التي وضعها الاتحاد الأوروبي والتي تبلغ نسبة  3% من الناتج المحلي الاجمالي.

ويتعين على اليونان تقديم التقرير الفصلي حول التدابير التي تتخذها لتحقيق هذا الهدف.

وكان مجموعة اليورو وصندوق النقد الدولي وافقتا سابقا على حزمة ثانية من الدعم المالي لليونان التي تتضمن تقديم قروض بقيمة 130 مليار يورو بحلول عام 2014. وسيقوم صندوق الاستقرار المالي الأوروبي وصندوق النقد الدولي بتمويل خطط انقاذ اليونان.

ويتوقع ان يوافق صندوق النقد الدولي على حجم المساعدة المالية لليونان في يوم الخميس 15 مارس/آذار .

فيسبوك 12مليون
افتتاح معرض دمشق الدولي بعد 5 سنوات من الغياب