اتفاق هدنة بين اسرائيل والفصائل الفلسطينية بوساطة مصرية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/580671/

أعلن مسؤول مصري رفيع صباح يوم 13 مارس/آذار أن اسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة وافقتا على هدنة بوساطة مصرية لوقف العنف الذي أودى بحياة 25 فلسطينيا.

أعلن مسؤول مصري رفيع صباح يوم 13 مارس/آذار أن اسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة وافقتا على هدنة بوساطة مصرية لوقف العنف الذي أودى بحياة 25 فلسطينيا.

وقال المسؤول في اتصال هاتفي مع رويترز ان الجانبين "وافقا على انهاء العمليات الحالية" وان اسرائيل قدمت تعهدا غير معتاد "لوقف الاغتيالات" ضمن اتفاق عام على "بدء تهدئة شاملة ومتبادلة".

ولم يصدر تعقيب فوري من اسرائيل او الفصائل الفلسطينية بشان هذا الاتفاق.

وفي وقت سابق اشارت اسرائيل الى انها لن توقف ما تسميه عمليات "الاستهداف الوقائي" التي تهدف لوقف نيران الصواريخ والهجمات عبر الحدود.

وقال مسؤول فلسطيني قريب من المحادثات ان "الفصائل ملتزمة" في اشارة الى جماعة الجهاد الاسلامي ولجان المقاومة الشعبية، اللتان اطلقتا معظم الصواريخ، لكن الجماعتين تنتظران لتريا كيف سيكون رد اسرائيل.

وكانت قيادة حركة المقاومة الاسلامية (حماس)، التي لم تشارك كوادرها في القتال، قد أكدت يوم الاحد ان مصر تعمل من اجل التوصل لاتفاق لوقف العنف.

ويأتي اتفاق وقف اطلاق النار في اعقاب نداءات من الولايات المتحدة والامم المتحدة وفرنسا والاتحاد الاوروبي والجامعة العربية إلى الجانبين لضبط النفس.

واصيب ثمانية اسرائيليين بجروح في الهجمات الصاروخية الفلسطينية التي اسقط خلالها نظام الدفاع الصاروخي الاسرائيلي "القبة الحديدية" عشرات الصواريخ التي اطلقت من غزة.

وكانت "سرايا القدس"، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، أعلنت في وقت سابق رفضها استعادة التهدئة في غزة وفق الشروط الإسرائيلية، مؤكدة على استمرار عناصرها في إطلاق القذائف الصاروخية على جنوب إسرائيل. وقال متحدث باسم السرايا، في مؤتمر صحفي في غزة: "نعلن عدم التزامنا بأي تهدئة مع العدو نخضع لشروطها المجحفة، ولن نقبل بتهدئة تستبيح دماء شعبنا كلما أراد العدو ذلك، وندعو الذين يلهثون وراء أي تهدئة أيا كانت شروطها من مختلف الأطراف بتوجيه رسائلهم للعدو وليس للمقاومة".

في غضون ذلك أفادت أنباء أن الفصائل الفلسطينية استمرت باطلاق الصواريخ من غزة على اسرائيل، على الرغم من اعلان الهدنة. فقد أشارت وسائل اعلام محلية إلى أن ما لا يقل عن 8 صواريخ سقطت ليلا وصباح يوم 13 مارس/آذار على الأراضي الاسرائيلية، دون وقوع اصابات.

المصدر: رويترز+ايتارتاس+وكالات