اقوال الصحف الروسية ليوم 16 نوفمبر/تشرين الثاني

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/58053/

صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" تقول إن سيناريو نهايةِ الحرب في أفغانستان يشبه السيناريو الذي طُبق في العراق. أي أن القواتِ الأمريكية سوف تَـبقى في قواعدَ على الأراضي الأفغانية وتتولى القواتُ الأفغانيةُ مقارعةَ مقاتلي تنظيمِ القاعدةِ وحركةِ طالبان. وتَـستَـند الصحيفةُ في استنتاجها هذا إلى "خِـطةِ إنهاء العمليات العسكرية لقوات التحالف في أفغانستان" التي تتألف من عدةِ مراحلَ وتنتهي بحلول العام ألفيْـن وأربعة عشر. علما بأن هذه الخطة وضَعَـها خبراءُ من إدارة الرئيس باراك أوباما. وتنقل الصحيفة عن الخبير الاستراتيجي الشهير فيكتور كورغون أن الخطةَ المذكورة تنطوي على جوانب إيجابية بالنسبة لروسيا. حيثُ سيكون باستطاعة روسيا
أن تتحرك بحريةٍ أكبرَ في أفغانستان لمكافحة تهريب المخدرات وللحيلولة دون تسلل المجموعات المتطرفة إلى جمهوريات آسيا الوسطى.

صحيفة "روسيسكايا غازيتا" تقول إن مدرسين في أكاديمية الأركان العامة الروسية يقومون بزيارةٍ إلى العاصمة الإيطالية روما لإلقاء محاضراتٍ في كلية الدفاعِ التابعةِ لحلف الناتو. ومن المقرر أن تَـتَـناول محاضراتُ الخبراءِ العسكريينَ الروس قضايا الأمن في أوربا والأمن العالمي والتغـييراتِ التي تَـجري على هيكليةِ القوات المسلحة الروسية. وتشير الصحيفة إلى أن الاستراتيجياتِ والمهارات العملـيـاتـيـة للجيوش الأجنبية تَحتل مكانةً بارزة في مناهج أكاديمية الأركان العامة الروسية. أي أن التعرف على الأساليب التكتيكية التي يستخدمُـها الناتو كان يَتِـم بشكل غيرِ مباشر. أما الآن فأصبح بإمكان الجنرالاتِ الروس أن يَطّـلعوا على تفاصيل العمليات العسكرية الكبرى من مصادرها الأساسية. وتؤكد الصحيفة أن هذا النوعَ من تبادل المعلومات يحظى بدعم القيادة الروسية لأنه يجري على أساس من التكافئ.

صحيفة "فريميا نوفوستيه" تقول إن مجلس الدوما الذي سوف يتشكل العامَ القادم سوف يكون أقربَ إلى التعددية الحزبيةِ من المجلس الحالي. وتضيف أن ذلك لن يتم نتيجة لـزيادةِ عدد الأحزاب التي سـتتمكن من تجاوز حاجز السبعة بالمائة، لكي تحصل على حق المشاركة في البرلمان بل بفضل التعديلات التي أجراها المجلسُ الحالي على قانون الانتخابات. توضح الصحيفة أن القانون الروسي يسمح بالتمثيل في البرلمان للأحزاب التي تحصل على سبعة بالمائةِ فما فوق من مجموع أصوات الناخبين. ولمْ يتمكن من تحقيق هذا الشرطِ في الانتخابات التشريعية الماضية إلا أربعة أحزاب. وانطلاقا من رغبتِـهِ في توسيع مشاركةِ الأحزاب الأخرى في الحياة السياسية للبلاد اقترح الرئيس ميدفيديف مَـنْـح الأحزابِ التي تحصل على خمسة بالمائة من الأصوات الحق في الحصول على مقعد في البرلمان. لكن هذه الخطوةَ رغم أهميتها لن تستطيع أن تغير شيئا في الواقع السياسي.

صحيفة "نوفيي إيزفيستيا" تبرز أن مؤشرَ البطالةِ في روسيا ارتفع خلال الأسبوع الماضي بنسبة عُـشريْـن بالمائة. علما بأن هذهِ هي المرةُ الأولى التي تزداد فيها البطالةُ في روسيا منذ ثمانيةِ أشهر. وتشير الصحيفة إلى أن الخبراء حذروا منذ عدة أشهر من أن أعداد العاطلين عن العمل سوف تبدأ بالإزدياد ابتداء من أواسط الخريف. وتَـوقعوا أن يشهدَ سوقُ العملِ حالةً من التوتر في غضون الأشهُـر الستة المقبلة. وتلفت الصحيفة إلى أن خبراءَ وزارةِ الصحةِ والتطوير الاجتماعي يعزون هذا الارتفاعَ في مؤشر البطالة إلى عوامل موسمية تَـظهَـر كلَّ خريف. لكن خبراء "منظمة العمل الدولية" يُحذرون من أن مؤشر البطالة قد يرتفع مجددا ليصلَ إلى تسعة بالمائة إذا لم يطرا تحسنٌ ملحوظ على أداء الاقتصاد الروسي. ويتفق مع هذه التنبؤاتِ المتشائمة عددٌ من الخبراء المستقلين الذين يؤكدون أن مؤشر البطالة سوف يواصل ارتفاعَـه خلال الاشهر القادمة.

اقوال الصحف الروسية عن الاوضاع الاقتصادية العالمية والمحلية

صحيفة " كوميرسانت " قالت إن اللاعبينَ يفضلون استثمارَ الروبل في الأسواق الخارجية، مشيرة إلى أن البنك المركزي الروسي قدم يوم أمس لمجلس الدوما مشروعَ التوجهات الرئيسية للسياسة النقدية للأعوام الثلاثة المقبلة فيه تخفيض أسرع لفائض الميزان التجاري على خلفية زيادة حجم الاستيراد ورفع التوقعات بشأن حجم خروج رؤوس الأموال من روسيا.

صحيفة " ار بي كا ديلي " ذكرت أنه على الرغم من الاستثمارات المتواضعة في حقل شتوكمان الغازي والتي جاءت متماشية مع التوقعات لهذا العام، إذ قلصت غازبروم استثماراتها في هذا الحقل من 11 مليارَ روبل إلى 5.5 ِ مليار روبل وفقا لمذكرة استثمارية للشركة في السندات الأوروبية، ما يؤكد ان غازبروم لا تثق  بسرعة تنفيذ المشروع.

صحيفة " فيدومستي " كتبت أن سبيربنك ينشئ فرعا لاصول شركات التنمية يُطلِقُ عليه "سبيرينك التنمية" تُدْرَجُ فيه حُزْمةُ ودائع شركات التنمية والأصول العقارية، يرأسه يوري جوكوف احد مؤسسي مجموعة بيك пик للقروض الائتمانية.
وأشارت الصحيفة  إلى أن البنكَ استحوذ مؤَخَرَا على حصة مسيطرة في شركة دي بي للتنمية العائدة لمصرف دويتشة بنك الألماني وشركة سترا باغ النمساوية للإنشاءات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)