مقتل العشرات في سورية بينهم منشقون وجنود ومدنيون

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/580511/

قتل 36 شخصا في أعمال عنف في سورية يوم السبت، معظمهم في محافظة إدلب، التي تشهد عمليات عسكرية واسعة، وبين القتلى 19 منشقا و9 جنود و8 مدنيين. وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن 16 عنصرا منشقا قتلوا قرب مدينة جسر الشغور في محافظة إدلب بكمين نصبه الجيش النظامي، بحسب المرصد.

 

قتل 36 شخصا في أعمال عنف في سورية يوم السبت، معظمهم في محافظة إدلب، التي تشهد عمليات عسكرية واسعة، وبين القتلى 19 منشقا و9 جنود و8 مدنيين.

وذكرت وكالة الأنباء الفرنسية أن 16 عنصرا منشقا قتلوا قرب مدينة جسر الشغور في محافظة إدلب بكمين نصبه الجيش النظامي، بحسب المرصد.

وفي عملية أخرى، قتل 4 جنود من الجيش النظامي إثر استهداف مجموعة منشقة قافلة عسكرية قرب ناحية بداما في منطقة جسر الشغور، بحسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية يوم السبت 10 مارس/آذار عن المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وتتعرض مدينة إدلب لقصف هو الأعنف منذ استقدام تعزيزات وتشديد الحصار عليها قبل أيام، تسبب بمقتل ثلاثة مدنيين. كما تدور فيها اشتباكات عنيفة بين الجيش النظامي والجيش السوري الحر المؤلف من منشقين ومؤيدين، قتل خلالها صباحا ثلاثة جنود.

وفي جبل الزاوية في المحافظة ذاتها، قتل مواطن في بلدة كفرنبل إثر إطلاق الرصاص عليه من القوات السورية النظامية، بحسب المرصد.

وفي ريف دمشق، قتل ثلاثة منشقين وجنديان ومدني في اشتباكات بين القوات النظامية السورية ومجموعات منشقة في مدينة داريا بعد منتصف ليل الجمعة على السبت.

وتسبب إطلاق الرصاص من قبل قوات النظام في قرية دير العصافير في ريف دمشق إلى مقتل مدني.

وفي مدينة حمص قتل مواطنان، أحدهما في حي باب الدريب والثاني في حي كرم الزيتون، نتيجة سقوط قذائف.

المصدر: "وكالة الصحافة الفرنسية"