المعارضة الروسية تتظاهر في وسط موسكو للمطالبة بإصلاحات سياسية

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/580471/

تجمع آلاف من أنصار المعارضة الروسية ظهر يوم السبت 10 مارس/آذار، في وسط موسكو احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت في روسيا يوم الأحد الماضي، وللمطالبة بإصلاحات سياسية جذرية.

تجمع آلاف من أنصار المعارضة الروسية ظهر يوم السبت 10 مارس/آذار، في وسط موسكو احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت في روسيا يوم الأحد الماضي، وللمطالبة بإصلاحات سياسية جذرية.

وأعلن المعارض فلاديمير ريجكوف في كلمة امام المحتجين ان الانتخابات البرلمانية والرئاسية التي جرت في روسيا مؤخرا لم تكن نزيهة وحرة. وأعاد الى الأذهان ان أول مظاهرة حاشدة احتجاجا على نتائج الانتخابات البرلمانية جرت في روسيا منذ 3 أشهر، لكن السلطات الروسية لم تستجب لأي من مطالب المعارضة، مؤكدا على مواصلة الاحتجاجات حتى تحقيق جميع المطالب المطروحة.

وأعاد ريجكوف الى الأذهان ان السلطة التي وصفها بغير الشرعية، "تخشى من تنامي حركة الاحتجاج ولذلك أعلنت عن حزمة من الإصلاحات". وشدد على ان "هذه الإصلاحات لا يمكن إعتبارها تغييرا سياسيا متكاملا".

ونفى ريجكوف ما يقال عن المعارضة الروسية بانها لا تملك برنامجا سياسيا واضحا، مؤكدا على تمسك المعارضين بمطالبهم، وهي ضمان حرية التعبير والصحافة وإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية جديدة بعد تبني قوانين انتخابية جديدة و"الإفراج عن المعتقلين السياسيين".

هذا وأعلنت وزارة الداخلية الروسية ان نحو 10 آلاف من المحتجين تجمعوا في شارع أربات الجديد في وسط موسكو في المظاهرة التي ستستمر حتى الساعة الرابعة بعد الظهر بالتوقيت المحلي تحت شعار "من اجل انتخابات نزيهة". من جانبه قال زعيم "الجبهة اليسارية" سيرغي أودالتسوف لوكالة "انترفاكس"، ان ما لا يقل عن 30 ألف شخص يشاركون في الاحتجاجات، وان المحتجين في توافد مستمر.

وكانت المعارضة الروسية أعلنت عن عزمها تنظيم مظاهرات حاشدة احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها، كما كان متوقعا، رئيس الوزارء فلاديمير بوتين.

وتتهم المعارضة السلطات بتزوير نتائج الانتخابات، معتبرة ان بوتين الذي حصل، وفق النتائج الرسمية، على 63% من الأصوات، نال في حقيقة الأمر 53% فقط. كما تقول المعارضة إن "لانتخابات لا يمكن اعتبارها نزيهة بسبب الظروف التي جرت فيها، والتي افتقرت إلى المنافسة والعدالة".

المصدر: وكالات