مصادر استخباراتية أمريكية: نظام بشار الأسد صامد في وجه العقوبات

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/580464/

نقلت وكالة "أسوشيتد برس" يوم السبت 10 مارس/آذار، عن مسؤولين كبار في الاستخبارات الأمريكية قولهم إن الرئيس السوري بشار الأسد مازال يقود جيشا قويا على الرغم من الضغوط الدولية والعقوبات الاقتصادية المفروضة على بلاده. واستبعد هؤلاء المسؤولون حدوث انشقاقات في قيادة الجيش والنظام السياسي السوري قريبا.

نقلت وكالة "أسوشيتد برس" يوم السبت 10 مارس/آذار، عن مسؤولين كبار في الاستخبارات الأمريكية قولهم إن الرئيس السوري بشار الأسد مازال يقود جيشا قويا على الرغم من الضغوط الدولية والعقوبات الاقتصادية المفروضة على بلاده. واستبعد هؤلاء المسؤولون حدوث انشقاقات في قيادة الجيش والنظام السياسي في سورية قريبا.

وامتنع المسؤولون الذين طلبوا عدم الكشف عن أسمائهم، عن إعطاء أية توقعات بشأن المواعيد المحتملة لسقوط النظام السوري، مرجحين أن تستمر إراقة الدماء في سورية لعدة أشهر أخرى. وأشاروا إلى أن تدهور الوضع الاقتصادي وارتفاع اسعار المواد الغذائية وازدياد عدد العاطلين عن العمل قد تؤدي في نهاية المطاف الى فقدان نظام الأسد للسلطة في البلاد. وأكدوا أن النخبة السورية مازالت صامتة إلى حد الآن.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قد أعلنت في وقت سابق ان لديها معلومات تشير الى ان المسؤولين الكبار في سورية يعملون على إخراج أموالهم وأسرهم خارج البلاد. من جانب آخر، نشر نشطاء سوريون على موقع "يوتيوب" شريط فيديو يعلن فيه عبدو حسام الدين معاون وزير النفط السوري انشقاقه عن النظام.

المصدر: وكالة "أسوشيتد برس"

الأزمة اليمنية