بوسني يصل تركيا سيراً في طريقه للحج حاملأً علماً سورياً نقشت عليه كلمة "الحرية"

متفرقات

بوسني يصل تركيا سيراً في طريقه للحج حاملأً علماً سورياً نقشت عليه كلمة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/580344/

استقبلت الأارضي التركية المواطن المسلم سند حاجيتش القادم من البوسنة والهرسك مشياً على الأقدام، في طريقه الى المملكة العربية السعودية لأداء مناسك الحج. ويخطط البوسني المؤمن ان يمر عبر الأراضي السورية "رغم النزاع، بل بالتحديد بسبب النزاع"، مؤكداً انه سيرفع علمأً سورياً يحمل كلمة "الحرية"، وانه سيصلي على ارواح"ضحايا الرئيس السوري بشار الأسد".

استقبلت الأارضي التركية المواطن المسلم سند حاجيتش القادم من البوسنة والهرسك مشياً على الأقدام، في طريقه الى المملكة العربية السعودية لأداء مناسك الحج.

وقال حاجيتش البالغ من العمر 47 عاماً ان رحلته مستمرة منذ قرابة شهرين، كان يمشي خلالهما مسافة تتراوح ما بين 20 و60 كم في اليوم، عابراً الأراضي الصربية والبلغارية.

ويأمل سند حاجيتش بالوصول الى مكة المكرمة في منتصف أكتوبر/تشرين الأول القادم، أي قبل عيد الأضحى كي يتمكن من أداء فريضة الحج، معرباً عن أمله بأن يلقى العون من الله و الدعم ممن يمر بهم في طريقه، خاصة وانه انطلق من البوسنة يحمل القرآن الكريم وسجادة صلاة، وبحوزته 500 يورو فقط بالإضافة الى خرائط البلدان التي من المفترض ان يمر بها وأعلامها الحالية.

ويخطط البوسني المؤمن ان يمر عبر الأراضي السورية "رغم النزاع، بل بالتحديد بسبب النزاع"، مؤكداً انه سيرفع علمأً سورياً يحمل كلمة "حرية"، وانه سيصلي على ارواح"ضحايا الرئيس السوري بشار الأسد"، دون الإشارة الى ألوان العلم السوري الذي يحمله، والى ما قد يواجهه من المتحمسين في معسكري النزاع الدائر في سورية بسبب إقحامه العامل السياسي في مسيرته الى الديار المقدسة.

وربما قرر سند حاجيتش التوجه لمكة  المكرمة والمدينة المنورة لأداء الفريضة سيراً على الأقدام عملأً بالحديث النبوي الشرف الوارد في صحيح مسلم .. {إن أعظم الناس أجراً في الصلاة أبعدهم إليها ممشى فأبعدهم والذي ينتظر الصلاة حتى يصليها مع الإمام أعظم أجرا من الذي يصليها ثم ينام}.

الجدير بالذكر ان عدد مسلمي البوسنة والهرسك يبلغ 3,8 مليون نسمة، أي ما يعادل قرابة 40% من سكان البلاد، في حين يعتنق ممثلو النسبة المتبقية الأرثوذكسية والكاثوليكية.

أفلام وثائقية