أشتون تدعو إيران إلى استئناف التفاوض من أجل تبديد المخاوف الدولية حول برنامجها النووي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/580158/

دعت كاثرين أشتون، المفوضة العليا لشؤون السياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي إيران إلى الدخول في عملية المفاوضات الطويلة الأمد والرامية إلى "تبديد مخاوف المجتمع الدولي حول برنامج طهران النووي".

دعت كاثرين أشتون، المفوضة العليا لشؤون السياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي إيران إلى الدخول في عملية المفاوضات الطويلة الأمد والرامية إلى "تبديد مخاوف المجتمع الدولي حول برنامج طهران النووي".

جاء هذا في بيان صحفي لأشتون وزع يوم 6 مارس/آذار قالت فيه: "باسم الصين وفرنسا وألمانيا وروسيا الاتحادية وبريطانيا والولايات المتحدة اقرتحت على أيران استئناف المفاوضات حول الملف النووي. وسيتم تحديد تاريخ ومكان هذه المفاوضات بالتنسيق بين الأطراف. نأمل أن تدخل إيران في عملية مستمرة للمفاوضات البناءة التي ستؤدي إلى إحراز تقدم ملموس وستبدد المخاوف القديمة للمجتمع الدولي حول برنامجها النووي".

كما وجهت أشتون رسالة إلى سكرتير المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني سعيد جليلي، ردا على رسالته من 14 فبراير/شباط قالت فيها إن "الهدف المشترك من المفاوضات كان ولا يزال الحل الشامل والمتفق عليه والبعيد الأمد الذي سيعيد الثقة في الطابع السلمي البحت للبرنامج النووي الإيراني، مع احترام حق إيران في الاستخدام السلمي للطاقة النووية وفق معاهدة عدم الانتشار".

وأشارت أشتون في الرسالة إلى أن المرحلة الأولى من المفاوضات المقترحة يجب أن تشمل "تعزيز الثقة المتبادلة عن طريق اتخاذ إجراءات تطبيقية محددة".

يذكر أن أمانة أشتون أكدت يوم 15 فبراير/شباط تسلمها الرسالة التي بعثها جليلي ردا على طلب الاتحاد الأوروبي الذي وجهه لإيران لتوضيح بعض جوانب البرنامج النووي الإيراني في أكتوبر/تشرين الأول 2011.

وقد انتهت الجولة الأخيرة من المفاوضات بين إيران واللجنة السداسية في يناير/كانون الثاني 2011 في اسطنبول دون تحقيق أي تقدم، ومنذ ذلك الحين أكدت طهران أكثر من مرة استعدادها لاستئناف التفاوض. وفي أوائل فبراير/شباط الماضي أعلن وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي أن كبير المفاوضين الإيرانيين سعيد جليلي سيجدد التأكيد على هذا الاستعداد كتابيا في المستقبل القريب.

المصدر: وكالة الأنباء "إيتار-تاس" الروسية.

فيسبوك 12مليون