بعد فتواه بتحريم زيارة القدس .. القرضاوي يهاجم الإمارات وخلفان يهدد باعتقاله

متفرقات

بعد فتواه بتحريم زيارة القدس .. القرضاوي يهاجم الإمارات وخلفان يهدد باعتقاله
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/580120/

هدد الفريق ضاحي خلفان القائد العام لشرطة دبي باعتقال الشيخ يوسف القرضاوي لتوجيهه الانتقاد اللاذع وجهه لحكومة دولة الإمارات على خلفية ترحيلها مواطنين سوريين، شاركوا في مظاهرة أمام مقر قنصلية بلادهم في دبي. علما ان القرضاوي قد حظي اهتمام إعلامي متزايد في الآونة الأخيرة بسبب فتوى أثارت جدلأً حتى بين صفوف رجال الدين، تحرم زيارة القدس الشريف.

هدد الفريق ضاحي خلفان القائد العام لشرطة دبي باعتقال رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الشيخ يوسف القرضاوي، على خلفية مشاركته في برنامج تلفزيوني أسبوعي، وجه من خلاله انتقاداً لاذعاً لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة لترحيلها مواطنين سوريين، شاركوا في مظاهرة أمام مقر قنصلية بلادهم في دبي.

وأكد ضاحي خلفان على صفحته في موقع الـ "تويتر" تزامنأً مع عرض البرنامج انه سيلاحق "كل من سب الإمارات كدولة أو حكومة ووصفها بأقبح الأوصاف"، مشدداً على انه أصدر مذكرة اعتقال القرضاوي واصفاً تصريحاته بـ "السفاهة".

وأضاف خلفان تعقيباً على هجوم القرضاوي "ما بقي يشتم إلا فينا" ملمحاً الى قضية كانت وسائل إعلام عربية قد تناقلتها حول "هروب يوسف القرضاوي سراً من الجزائر مع فتاة، مضيفاً انه "ارتكب حماقات شنيعة وان تاريخه أسود في الجزائر" كما نقل موقع تلفزيون "نابلس" الإلكتروني.

وأشار الفريق الإماراتي الى انه سبق لبلاده ان منعت الشيخ يوسف القرضاوي من دخول أراضيها، "بسبب نشاطات تنظيمية سياسية"، متهماً إياه بأنه "بدأ يحزب الناس ويؤسس لمشروع يهدف الى إحداث بلبلة".

وكان القرضاوي قد تناول في البرنامج موضوع ترحيل الإمارات لعدد من الوافدين السوريين المعارضين لنظام بلادهم بالقول انه ينبغي لحكام الإمارات، ان يتذكروا "واجباتهم الدينية ويوم الحساب"، مما دفع ضاحي خلفان الى القول ان القرضاوي "يعمل بأسلوب إما تسمحوا لتنظيم الإخوان المسلمين ان ياخذ راحته وإما أشتمكم في التلفزيون وفي خطبة الجمعة"، واصفاً الأمر بـ "البلطجة".

وكان الشيخ يوسف القرضاوي قد حظي باهتمام إعلامي مضاعف في الأيام الأخيرة، يعود الى فتواه بتحريم زيارة القدس الشريف بسبب الاحتلال الإسرائيلي، مما أثار جدلأً في صفوف رجال الدين واستياءً فلسطينياً على المستويين الشعبي والرسمي، عبر عنه وزير الأوقاف الفلسطيني محمود الهباش، الذي دعا القرضاوي الى التراجع عن فتواه هذه معتبراً انها "خاطئة وتخالف صريح القرآن الكريم والسنة النبوية"، منوهأً بأهمية شد الرحال الى أولى القبلتين وبأن زيارة الأراضي المحتلة هي زيارة دعم ونُصرة للسجين وليس للسجّان.

الجدير بالذكر ان اسم الفريق ضاحي خلفان قد لمع في وسائل الإعلام بعد اغتيال القيادي في حركة "حماس" محمود المبحوح في أحد فنادق إمارة دبي مطلع عام 2010، الأمر الذي دفع خلفان الى تهديد شخصيات إسرائيلية اعتبر انها متورطة في الجريمة بالاعتقال، يتقدمها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو.

فشل خلفان حتى الآن بإلقاء القبض على أي إسرائيلي يشتبه بضلوعه في اغتيال محمود المبحوح، فهل ينجح بإلقاء القبض على رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الشيخ يوسف القرضاوي ؟