وزير الإتصالات الجزائري:موقفنا لم يتغير حيال "أوراسكوم تيليكوم"

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/58006/

قال وزير الإتصالات الجزائري موسى بن حمادي أن موقف الجزائر بشأن الوحدة المحلية لشركة أوراسكوم تيليكوم المصرية لم يتغير حتى في حال لجوء الأخيرة للتحكيم الدولي.

قال وزير الإتصالات الجزائري موسى بن حمادي أن موقف الجزائر بشأن الوحدة المحلية لشركة أوراسكوم تيليكوم المصرية  لم يتغير حتى في حال لجوء الأخيرة للتحكيم الدولي.
وقال رئيس شركة أوراسكوم تيليكوم نجيب ساويريس أنه سيلجأُ إلى التحكيم الدولي لإنهاء النزاع مع الحكومة الجزائرية في حال فشلت صفقة أوراسكوم ببيع جزء من أصولها إلى مجموعة "فيمبل كوم"الروسية بما فيها وحدة جازي التابعة لأوراسكوم. ،وحدد ساويرس ثلاثة خيارات لإتمام إندماج الشركتين، إذا إستمر إعتراض الحكومة الجزائرية على بيع ''جازي''، وإتمام الصفقة التي تقدّر ب 6.6 بليون دولار تملك بموجبها الشركة الروسية 51 % من اسهم الشركة المصرية. وقال إذا لم نتوصل إلى حل مع الحكومة الجزائرية، فليس أمامنا سوى ثلاثة خيارات هي،أن تشتري الحكومة الجزائرية ''جازي'' بالسعر المحدد عالمياً، أو أن يعاود الشريك الروسي العمل كما كنا نعمل في السابق، أو أن نلجأ إلى التحكيم الدولي وتسعى الحكومة الجزائرية لتأميم وحدة جازي وذلك نتيجة المخالفات الضريبية التي إرتكبتهاحسب ما تدعيه الحكومة الجزائرية.
ومن الجدير بالذكر أن شركة "أوراسكوم تيليكوم" حصلت على رخصة لتسويق خدمات الهاتف المحمول في الجزائر باسم شبكة "جيزي" عام 2000 وتمتد هذه الرخصة لفترة 15 عاما وتحتل الشركة المرتبة الأولى في عدد المشتركين من بين ثلاث شركات إتصالات تنشط في الجزائر وبلغ عدد مشتركيها 12 مليون مشترك حتى نهاية عام 2009. وتستثمر "أورسكوم تيليكوم" ما يقارب الـ 6 مليارات دولار أمريكي في الجزائر بينها 1.5 مليار دولار أمريكي في مجال الهاتف النقال في الجزائر وبلغت قيمة أرباحها شبكتها الهاتفية عام 2008 ما يقارب 514 مليون دولار أمريكي.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم