بوتين: القوى التي تريد فرض الديمقراطية بالقوة لا تهتم أساسا بحرية الشعوب وحقوق الإنسان

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/579573/

وجه رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين جملة من الرسائل القوية للداخل والخارج في مقاله السابع والأخير، ضمن سلسلة مقالات طرح من خلالها برنامجه الانتخابي. حيث خصصه لتوجهات السياسة الخارجية، وجاء تحت عنوان "روسيا والعالم المتغير" متضمنا عدةَ محاور، من بينها الشأن العربي والشرق الأوسط وإيران وأفغانستان وغيرها من الملفات الإقليمية والدولية.

 

وجه رئيس الوزراء الروسي، المرشح الأوفر حظا في انتخابات الرئاسة المقبلة فلاديمير بوتين جملة من الرسائل القوية للداخل والخارج في مقاله السابع والأخير، ضمن سلسلة مقالات طرح من خلالها برنامجه الانتخابي. حيث خصصه لتوجهات السياسة الخارجية، وجاء تحت عنوان "روسيا والعالم المتغير" متضمنا عدةَ محاور، من بينها الشأن العربي والشرق الأوسط وإيران وأفغانستان وغيرها من الملفات الإقليمية والدولية.

وواصل بوتين في مقاله انتقاداته للقوى التي تحاول حل مشاكلها الاقتصادية على حساب الآخرين بالتدخل في شؤونهم أو بالضغوط العسكرية، معتبرا أن الولايات المتحدة وحلف الناتو يلجآن إلى استخدام القوة من دون موافقة الأمم المتحدة، مما يتسبب بتوتر العلاقات الدولية وتهديد الأمن العالمي.

وخصص بوتين الجزء الأكبر من مقاله حول سياسة روسيا الخارجية حول ما يسمى "الربيع العربي" عموما والملف السوري على وجه الخصوص.

ورأى أنه لا يمكن السماح بتطبيق السيناريو الليبي في سورية معربا عن أمله في أن تأخذ الولايات المتحدة والدول الأخرى في عين الاعتبار التجربة الحزينة في ليبيا وعدم السعي لاستخدام القوة من دون موافقة مجلس الأمن.

واعتبر أن القوى التي تريد فرض الديمقراطية بالقوة، لا تهتم أساسا بحرية الشعوب وحقوق الإنسان في المنطقة بل تسعى في نفس الوقت إلى إزاحة الشركات الروسية من دول المنطقة وإحلال شركاتها بدلا منها.

وشدد المرشح لانتخابات الرئاسة فلاديمير بوتين على ضرورة أن توجه جهود المجتمع الدولي لتحقيق المصالحة السورية الداخلية، وضرورة وقف العنف من أيِ جهة كانت وإطلاق الحوار الوطني من دون شروط مسبقة أو تدخل أجنبي.

للمزيد يمكنكم مشاهدة تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة