خبيرة روسية: العنف في بعض المناطق السورية لا يسمح لبعض المواطنين بالمشاركة في الاستفتاء

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/579494/

أكدت الخبيرة في شؤون السياسة الشرق أوسطية في معهد العلاقات الدولية لدى وزارة الخارجية الروسية مارينا سابرونوفا أن العنف الذي يدور في بعض المناطق السورية يحول دون مشاركة بعض المواطنين في الاستفتاء على مشروع الدستور.

أكدت الخبيرة في شؤون السياسة الشرق أوسطية في معهد العلاقات الدولية لدى وزارة الخارجية الروسية مارينا سابرونوفا أن العنف الذي يدور في بعض المناطق السورية يحول دون مشاركة بعض المواطنين في الاستفتاء على مشروع الدستور.

وفي مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" في 26 فبراير/شباط أعربت الخبيرة عن اعتقادها بأنه لم يكن هناك ما يكفي من الوقت لأن يتمكن جميع السوريين من المشاركة في مناقشة نص المشروع، مشددة على أن الإصلاح الدستوري، على الرغم من ذلك، هو الطريق الوحيد إلى تحويل المواجهة العسكرية في البلاد إلى المجرى السياسي.

وأشارت سابرونوفا إلى وجود سابقة مماثلة في تاريخ الجزائر المعاصرة حيث اقترح رئيس اليمين زروال عام 1996 مشروع دستور معدل، وعلى الرغم من أن الاستفتاء على التعديلات الدستورية أجري في ظروف الحرب الأهلية، ساعد إقرارها على وقف المواجهة العسكرية وتشكيل الحكومة التي مثلت قوى سياسية مختلفة.

وبخصوص المسألة السورية أكدت أن الإصلاح السياسي أصبح حاجة ملحة لها منذ زمن طويل، وأن إقرار الدستور الجديد سيعطي ديناميكية جديدة للعملية السياسية هناك.

ووصفت الخبيرة الاستفتاء بأنه مواصلة للإصلاحات السياسية التي بدأها الرئيس الأسد، مؤكدة ضرورة إشراك جميع المواطنين في هذه العملية، لأن ذلك هو الطريق الوحيد لإنهاء الحرب الأهلية.

وبخصوص تقديم المساعدات الإنسانية الدولية للشعب السوري قالت إن هذا لا يمكن دون وقف العنف من قبل جميع أطراف النزاع السوري الداخلي.