أزياء سوفيتية في معرض "الموضة خلف الستار الحديدي"

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/579307/

يقيم ألكسندر فاسيلييف مؤرخ الموضة والباحث في الفنون معرضا في مجمع تساريتسينو في موسكو تحت عنوان "الموضة خلف الستار الحديدي". ويضم هذا المعرض مجموعة من ملابس نجوم الحقبة السوفيتية. ويسعى فاسيليف عبر هذا المشروع الى إطلاع الجمهور الروسي في جولة ممتعة على تاريخ الموضة في العهد السوفييتي.

لم تشأ الموضة السوفيتية مجاراة عالم الموضة في باريس بل ان النساء في  تلك الفترة تَميزن بإظهار فرادة وتميز شخصياتهن. ذلك على الرغم من ظروف النقص في السلع التي عاشها الاتحاد السوفييتي وعزلته عن الغرب وبالتالي عن عالم الموضة.. في ذلك الوقت استطعن بدهائهن ارتداء ثياب عصرية وحياكة ما يليق بالموضة من الأشياء البسيطة.

وقال ألكسندر فاسيلييف مؤرخ الموضة والباحث في الفنون : "لأسفي الشديد لا يوجد في روسيا متحف للموضة حتى الآن. أما هذا المعرض فهو يصف لنا ملامح واتجاهات مختلفة كانت تشهدها فترة ما بين العامين 1917 و1991. أنفذ هذه المشاريع لتعريف الناس أكثر بجزء مهم  من تاريخ وثقافة بلادهم عبر معروضات غير اعتيادية لذا أدعوكم جميعا لزيارة المعرض".

وتُعرض في صالات مجمع تساريتسينو أنواع مختلفة من الثياب والأحذية والأكسيسوارات التي كانت في حوزة مشاهير النساء الروسيات مثل لودميلا غورتشينكو وكلارا لوتشكو وناتاليا فاتييفا. كل هذه الأزياء كانت ترتديها ممثلات المسرح والسينما ومغنيات الأوبرا وراقصات الباليه.. من بينهن ملكة الرقص العظيمة مايا بليسيتسكايا، التي قدمت لهذا المعرض ولمنظمه ألكسندر فاسيلييف ثوبا أهدتها إياها أسطورة الموضة العالمية كوكو شانيل.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور