نشطاء: سقوط قتلى بينهم صحفيان أجنبيان في تجدد القصف على باب عمرو في حمص

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/579107/

نقلت هيئة الإذاعة البريطانية "بي-بي-سي" عن نشطاء سوريين ان عددا من القتلى بينهم صحفية أمريكية وصحفي فرنسي سقطوا صباح يوم الأربعاء 22 فبراير/شباط نتيجة تجدد القصف على حي بابا عمرو في حمص الذي يشنه الجيش السوري منذ أكثر من أسبوعين.

نقلت هيئة الإذاعة البريطانية "بي-بي-سي" عن نشطاء سوريين ان عددا من القتلى بينهم الصحفية الأمريكية ماري كولفين والمصور الفرنسي ريمي أوشليك قد سقطوا صباح يوم الأربعاء 22 فبراير/شباط نتيجة تجدد القصف على حي بابا عمرو في حمص الذي يشنه الجيش السوري منذ أكثر من أسبوعين.

وأوضح النشطاء ان الصحفيين الأجنبيين لقيا حتفهما عندما سقطت قذيفة على المركز الإعلامي التابع للنشطاء المعارضين في باب عمرو.

من جانبها نقلت وكالة "فرانس برس" عن ناشط يدعى عمر شاكر ان 3 أو 4 أجانب آخرين أصيبوا في المركز.

وقال نشطاء سوريون أن 20 شخصا على الأقل، بالإضافة الى الصحفيين قتلوا في قصف حي بابا عمرو يوم الأربعاء.

من جانب آخر، نقلت وكالة "فرانس برس" يوم الأربعاء عن المرصد السوري لحقوق الأنسان الذي يتخذ من لندن مقرا له ان أكثر من 7 آلاف و500 شخص قتلوا في سورية منذ بدء الاحتجاجات المناهضة للنظام السوري في مارس/آذار.

واشنطن تطالب السلطات السورية بالإفراج عن طاقم المركز السوري للاعلام وحرية التعبير

طالبت سوزان رايس المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الامم المتحدة السلطات السورية بالإفراج عن طاقم المركز السوري للاعلام وحرية التعبير ورئيسه مازن درويش.

وأعادت الدبلوماسية الأمريكية الى الاذهان ان الامم المتحدة منحت المركز منذ 7 اشهر وضع مستشار لديها، بصفته أول منظمة غير حكومية تتخذ من دمشق مقرا لها وتدافع عن حرية التعبير ودفع الحل السياسي للأزمة السورية قدما الى الأمام.

وكانت السلطات السورية قد أفرجت السبت الماضي عن العاملات في المركز، في حين لا يزال اعتقال كل من رئيس المركز السوري الإعلامي مازن درويش والعاملين معه مستمراً. واستنكر المركز السوري للإعلام وحرية التعبير عملية مداهمة مقره "بشكل غير قانوني" كما ادان استمرار "الاعتقال التعسفي الذي يتعرّض له الإعلامي مازن درويش وطاقم عمله، وابدى بالغ قلقه حول مصير المعتقلين حتى تاريخه، وطالب السلطات السورية المعنيّة بإطلاق سراح المعتقلين فوراً دون قيد أو شرط وحملها المسؤولية الكاملة عن سلامة المعتقلين النفسية والجسدية".

الخارجية الفرنسية تؤكد مقتل الصحفي الفرنسي في حمص

أكد وزير الخارجية الفرنسية ألان جوبيه ان صحفيا فرنسيا قتل في حمص. ولم يذكر الوزير اسم الصحفي.

وأضاف جوبيه في تصريح صحفي بعد الاجتماع الأسبوعي للحكومة ان السلطات الفرنسية أعربت عن تعازيها لأسرة الصحفي وتعمل على الكشف عن ملابسات مقتله.

وذكر الوزير الفرنسي ان مقتل الصحفي يمثل إشارة أخرى الى تدهور الوضع وتصعيد القمع غير المقبول من قبل القوات السورية.

المصدر: وكالات