الصين تجدد معارضتها للتدخل العسكري في سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/578901/

جدد وو سيكه المبعوث الصيني لعملية السلام في الشرق الأوسط معارضة بلاده لأية عملية عسكرية في سورية، مؤكدا أن التفاوض هو الطريق الوحيد لتسوية الأزمة القائمة في منطقة الشرق الأوسط.

جدد وو سيكه المبعوث الصيني لعملية السلام في الشرق الأوسط معارضة بلاده لأية عملية عسكرية في سورية، مؤكدا أن التفاوض هو الطريق الوحيد لتسوية الأزمة القائمة في منطقة الشرق الأوسط.

ونقلت وكالة "شينخوا" الصينية عن وو سيكه قوله خلال لقائه يوم الأحد 19 فبراير/شباط وزير الخارجية الاسرائيلي أفيغدور ليبرمان في القدس، إن العمليات العسكرية المحتملة في سورية ستلحق الضرر بالاستقرار الإقليمي والشعب السوري بأكمله.

وأعاد المبعوث الصيني الى الأذهان أنه زار في أكتوبر/تشرين الأول الماضي سورية والتقى هناك زعماء مختلف القوى المعارضة. وقال إن زعماء المعارضة السورية اكدوا له رفضهم لأي تدخل اجنبي عسكري في سورية، معتبرين انه سيأتي بنتائج عكسية.

وأكد الدبوماسي الصيني وجود نقاط مشتركة بين موقف بلاده التي رفضت الى جانب روسيا مشروع القرار الغربي-العربي الأخير بشأن سورية في مجلس الأمن، وبين مواقف جامعة الدول العربية وإسرائيل من الأزمة السورية.

وحث المبعوث الصيني الحكومة السورية على الاستجابة للتطلعات المشروعة للشعب السوري وبدء حوار وطني.

وذكر وو سيكه أن الصين تشعر بالقلق من نوايا إسرائيل ضرب المنشآت النووية الإيرانية، وحذر من أن مثل هذه العملية العسكرية قد تؤدي الى نتائج كارثية. وأضاف أن الفرصة مازالت قائمة لحل المشكلة بوسائل سلمية، مشيرا إلى أن "إيران تملك الحق في تطوير برنامجها النووي السلمي".

المصدر: وكالة "إيتار-تاس"

الأزمة اليمنية