معارض سوري: ان تطلب الامر سنعلن الجهاد الاكبر

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/578789/

قال المحلل السياسي السوري معد محمد انه تم العثور بعد 10 ايام فقط من بدء الاحتجاجات في سورية على مستودعات مليئة بمختلف انواع الاسلحة في العديد من المحافظات. بينما اكد المعارض السوري مؤمن كويفاتية ان الثورة كانت سلمية على امتداد 11 شهرا، ولكن يجب الآن استخدام السلاح والمطالبة به.

 

اعتبر المحلل السياسي السوري معد محمد في حديث لقناة "روسيا اليوم" من دمشق، تعليقا على قرار الجمعية العامة بشأن سورية، اعتبر ان اتخاذ مثل هذا القرار "ليس اول خرق لميثاق الامم المتحدة ولا حتى لميثاق الجامعة العربية"، مشيرا الى انه "يجب التفريق بين التمثيل الاممي العددي والتمثيل الحقيقي لجهة العدد على الارض، فمن صوت ضد القرار يمثل 65% من سكان العالم، كما من المعروف ان هناك دولا تابعة لامريكا والاتحاد الاوروبي. وهذا التصويت لن يلقى انعكاسا على الساحة السورية ولن يحل الازمة".

من جانبه، اكد المعارض السوري مؤمن كويفاتية لـ"روسيا اليوم" من القاهرة ان "المعارضة تمثل ارادة الشعب وهي امتداد له وسورية ليست مزرعة آل الاسد".

واعتبر ان قرار الجمعية العامة للامم المتحدة "ذو جدوى لانه يضغط على الروس والصين وعلى كل من اتخذ قرار الرفض، وله تأثير اخلاقي وانساني وسياسي. كما انه يدعم مؤتمر اصدقاء سورية المزمع عقده في تونس ويعطي الشعب السوري حماية اكبر"، حسب رأيه.

واشار كويفاتية في معرض رده على اتهامات معد محمد باستخدام المعارضة للسلاح انه "على امتداد 11 شهرا كانت الثورة سلمية، غير ان النظام السوري لا يريد اي حل سياسي. لذلك نلجأ الآن للسلاح ونطالب به، وان تطلب الامر باعلان الجهاد الاكبر".

الا ان معد محمد اكد من جهته انه "بعد 10 ايام فقط من بدء الاحتجاجات تم ايجاد مستودعات مليئة بمختلف انواع الاسلحة في العديد من المحافظات".

وردا على اتهامات بحماية النظام السوري لامن اسرائيل، تسائل محمد قائلا: "ان كان الامر كذلك، واسرائيل حريصة على النظام السوري، فلماذا لا تجبر وسائل الاعلام على وقف مهاجمته؟".

يمكنكم الاطلاع على التفاصيل في تسجيل الفيديو

الأزمة اليمنية