اصابة مصطفى البرغوثي خلال اعتصام امام سجن عوفر الاسرائيلي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/578635/

اصيب النائب الفلسطيني مصطفى البرغوثي، الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية، برصاصة معدنية في قدمه اطلقها جنود الاحتلال الاسرائيلي خلال اعتصام نظم الاربعاء 15 فبراير/شباط امام سجن عوفر غرب رام الله تضامنا مع الاسير خضر عدنان المضرب عن الطعام منذ 60 يوما.

 

اصيب النائب الفلسطيني مصطفى البرغوثي، الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية، برصاصة معدنية في قدمه اطلقها جنود الاحتلال الاسرائيلي خلال اعتصام نظم الاربعاء 15 فبراير/شباط امام سجن عوفر غرب رام الله تضامنا مع الاسير خضر عدنان المضرب عن الطعام منذ 60 يوما. كما اصيب معه في الحادث 30 شخصا اخر.

وقال البرغوثي ان "قوات الاحتلال اطلقت نيرانها وقنابل الصوت والغاز باتجاه المشاركين في التظاهرة السلمية بشكل وحشي"، وانها تعمدت اطلاق الرصاص على سيارة تابعة للاغاثة الطبية مما الحق اضرارا مادية فيها وتكسير زجاجها.

ودعا البرغوثي الى الخروج بالالاف للتضامن مع الاسير عدنان، مؤكدا ان "الرد على استفراد الاحتلال بالاسرى يكمن في تصعيد المقاومة الشعبية".

واوضح ان "كافة اجراءات الاحتلال لن تنال من عزيمة اسرانا الابطال" وان "شعبنا خرج اليوم في كل الاراضي المحتلة لاسناد صمودهم وصمود الاسير عدنان".

وكان العشرات من طلبة جامعة بيرزيت، ونادي الأسير، واللجنة الشعبية لمتابعة شؤون الأسرى، قد احتشدوا أمام سجن عوفر تضامنا مع الأسير خضر عدنان الذي يواصل إضرابه عن الطعام لليوم الستين على التوالي، وقد تطور الاعتصام الى اشتباكات مع الجنود الاسرائيليين.

وفي وقت سابق أعلن طبيب "مؤسسة أطباء لحقوق الإنسان" الفلسطينية، الذى يتابع حالة عدنان أن حالته الصحية يتهددها الموت المحقق جراء استمراره في الإضراب المفتوح عن الطعام، الأمر الذي يتسبب في تآكل عضلات الجسم بما فيها عضلات القلب والمعدة، قائلا ان "جسمه بات ينتج السموم التي تنتشر في سائر الجسد، مما يضاعف من احتمال تعرضه لسكتة قلبية مفاجئة في ظل الضعف الشديد لجهاز المناعة".

المصدر: وكالات