جاكرتا تحاكم اخر المتهمين في هجمات بالي الدامية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/578459/

بدأت في جاكرتا يوم 13 فبراير/شباط محاكمة هيثم بن علي زين، المعروف باسم عمر باتيك الذي اعتقل في مدينة "ابوت اباد" الباكستانية بتهمة اعداد متفجرات لتنفيذ هجمات بالي في عام 2002 والتي اوقعت اكبر عدد من الضحايا في تاريخ إندونيسيا.

بدأت في جاكرتا يوم 13 فبراير/شباط محاكمة هيثم بن علي زين، المعروف باسم عمر باتيك الذي اعتقل في مدينة "ابوت اباد" الباكستانية بتهمة اعداد متفجرات لتنفيذ هجمات بالي في عام 2002 والتي اوقعت اكبر عدد من الضحايا في تاريخ إندونيسيا.

ويحاكم عمر باتيك اندونيسي الجنسية، يمني الاصل، والبالغ من العمر 45 عاما أمام محكمة جاكرتا وهو اخر عنصر في حركة الجماعة الإسلامية يمثل أمام القضاء الاندونيسي.

ويعتبر باتيك أحد أفراد الذراع المسلح للجماعة المرتبطة بالقاعدة في جنوب شرق اسيا، فيما تعد الجماعة الاسلامية مسؤولة عن معظم الهجمات التي نفذت في اندونيسيا.

وكان الأمريكيون قد رصدوا مكافأة بقيمة مليون دولار للقبض على باتيك بعد هجمات بالي، حيث اعتقل باتيك في مطلع عام 2011 في "ابوت اباد" الباكستانية وهي المدينة التي قتل فيها أسامة بن لادن في عملية نفذتها القوات الخاصة الأمريكية. وقد أقر عمر باتيك بانه ساعد في اعداد المتفجرات التي استهدفت ملها ليليا ومطعما في منتجع "كوتا" في جزيرة بالي في 12 اكتوبر 2002.

وقد يواجه المتهم في حالة إدانته عقوبة الإعدام رميا بالرصاص. وكان عمر باتيك قضى تسع سنوات هاربا ثم ألقي القبض عليه في المدينة التي شهدت مقتل أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة السابق.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون