رومني يفوز في الانتخابات الاولية للحزب الجمهوري في ولاية مين الامريكية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/578366/

حاز ميت رومني محافظ ولاية ماساتشوستس الامريكية السابق  بنتيجة الاقتراع في الانتخابات الاولية للحزب الجمهوري في ولاية مين على مركز الصدارة، كما تفيد قناة التلفزيون "سي ان ان".

حاز ميت رومني محافظ ولاية ماساتشوستس الامريكية السابق  بنتيجة الاقتراع في الانتخابات الاولية للحزب الجمهوري في ولاية مين على مركز الصدارة، كما تفيد قناة التلفزيون "سي ان ان".

وتشير القناة التي شاركت في فرز الاصوات، الى انه "بعد فرز 95 % من الاصوات، كسب رومني 39%، ويليه في الموقع الثاني عضو الكونغرس رون بول بنتيجة 36%، والثالث ـ عضو مجلس الشيوخ السابق من بنسلفانيا ريك سانتورم، الذي كان نصيبة 18 % من اصوات الناخبين، والرابع رئيس مجلس النواب السابق نيوتون غينغريتش الذي كسب 6% من الاصوات". ومن المنتظر ان تعلن النتائج النهائية في وقت متأخر من ليلة الاحد، 12 فبراير/شباط، حسب التوقيت المحلي.

وان فوز رومني في ولاية مين اعاد صدارته في التنافس داخل الحزب الجمهوري على الترشيح لمنصب الرئاسة، بعد سلسلة من الاخفاقات في الاقتراعات في مينيسوتا وميسوري وكولورادو. فقد تفوق سانتوروم على المحافظ السابق في الولايات الثلاث.

وحسب التقليد، يجري كل من الحزبين الرئيسيين في الولايات المتحدة في كافة الولايات الامريكية ابان الحملة الانتخابية، انتخابات تمهيدية او اجتماعات للناخبين من اجل اختيار مرشح موحد للمشاركة في انتخابات الرئاسة. ويحدد الاقتراع في كل فعالية انتخاب تمهيدية من يواصل التنافس ومن يخسر، وينهي كقاعدة، المشاركة في الحملة،  ويدعو ناخبيه لتأييد احد المستمرين في التنافس.

واعلن في البداية انه يشارك في الحملة الانتخابية، التي بدأت في يناير/كانون الثاني، 6 مرشحين معروفين في كافة انحاء البلد من الحزب الجمهوري ومرشح واحد من الديمقراطي (الرئيس الحالي باراك اوباما). ويواصل التنافس في الوقت الحاضر 4 مرشحين من الحزب الجمهوري: رومني ـ السياسي المعتدل، ونيوتون غينغريتش، المحافظ، ورون بول، عضو الكونغرس الليبرالي، وريك سانتروم، السيناتور السابق من بنسلفانيا والمحافظ. وسيحدد الحزب مرشحه الموحد في سبتمبر /ايلول، بعد اختتام فعاليات الاقتراع الاولية.

ويتصدر الحملة الانتخابية داخل الحزب الجمهوري رومني. وقد حقق فوزا ساحقا في الاقتراعات في نيوهامبشر وفلوريدا ونيفادا ، وبعد خسارته في مينيسوتا وميسوري وكولورادو، استعاد صدارته. ويحتل الموقع الثاني غينغريتش، المرشح الموحد للجناح المحافظ في الحزب الجمهوري. وحظي بتأييد الناخبين المحافظين في كارولينا الجنوبية. الا ان رومني حظي بتأييد المشاركين في مؤتمر المحافظين، الذي يعقد في واشنطن في هذه الايام.

وستجري الانتخابات في الولايات المتحدة في 6 نوفمبر/تشرين الثاني 2012.

المصدر: وكالة "نوفوستي" الروسية للانباء