مانشستر يونايتد يهزم ليفربول ويتصدر الدوري

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/578331/

حقق فريق مانشيستر يونايتد حامل لقب بطل الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، فوزاً ثميناً على ضيفه ليفربول بهدفين مقابل هدف واحد في المباراة التي جرت بينهما يوم السبت 11 فبراير/شباط  على ملعب " اولد ترافورد " بحضور أكثر من 74 ألف متفرج في افتتاح منافسات المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري.

حقق فريق مانشيستر يونايتد حامل لقب بطل الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، فوزاً ثميناً على ضيفه ليفربول بهدفين مقابل هدف واحد في المباراة التي جرت بينهما يوم السبت 11 فبراير/شباط  على ملعب " اولد ترافورد " بحضور أكثر من 74 ألف متفرج في افتتاح منافسات المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري.

جاءت المباراة سريعة ومثيرة من قبل الطرفين من ألفها الى يائها، مع أفضلية للشياطين الحمر الذين أستحوذوا على الكرة في معظم الأوقات، ولكن هجمات ليفربول كانت الأخطر وخاصة في نهاية الشوط الأول عندما تخلص الأورغواياني لويس سواريز من الفرنسي باتريك إيفرا بسهولة، ومن ثم من زميله ريو فيرديناند، قبل أن يعرقله الأخير على مشارف منطقة الجزاء، إلا أن حكم المباراة لم يعلن عن أي شيء لينتهي الشوط الأول من دون أهداف، ليضرب مانشستر يونايتد في بداية الشوط الثاني بقوة يسجل هدفين متتاليين بواسطة نجمه وين روني في الدقيقتين الـ (47 و 49)، وبعد ذلك ضغط فريق ليفربول في محاولة منه لتعديل النتيجة، ولكنه لم يتمكن سوى من تسجيل هدف الشرف عبر مهاجمه سواريز قبل 10 دقائق من عمر المباراة.

يذكر أن لويس سواريز خاض أول مباراة له في مواجهة يونايتد بعد عودته من الايقاف لثماني مباريات بسبب توجيهه عبارات عنصرية لإيفرا خلال لقاء الفريقين في اللقاء الذي جمعهما في الـ 15 من شهر اكتوبر/تشرين الاول الماضي في المرحلة الثامنة وانتهت بالتعادل بهدف لكل منهما.وقبل بداية المباراة رفض سواريز مصافحة ايفرا الذي شد مهاجم ليفربول من بذراعه لكي يجبره على مصافحته الا ان الاخير ابى فعل ذلك وذهب الى الاسباني دافيد دي خيا حارس مانشستر يونايتد.

وارتقى فريق مانشستر يونايتد بعد هذا الفوز الى صدارة الدوري برصيد 58 نقطة، بفارق نقطة أمام جاره سيتي الذي سيواجه أستون فيلا يوم الأحد المقبل، في حين توقف رصيد ليفربول عند 39 نقطة وبقي في المركز السابع.

دوري أبطال اوروبا