"ستاندرد أند بورز" تخفض تصنيف 34 مصرفا إيطاليا

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/578315/

 خفضت وكالة "ستاندرد أند بورز" الدولية التصنيف الائتماني لأربعة وثلاثين مصرفا إيطاليا، على غرار نظيرتها وكالة "فيتش" التي خفضت مؤخرا التصنيف الائتماني لعدد من المصارف الإيطالية الكبرى.

 خفضت وكالة "ستاندرد أند بورز" الدولية التصنيف الائتماني لأربعة وثلاثين مصرفا إيطاليا، على غرار نظيرتها وكالة "فيتش" التي خفضت مؤخرا التصنيف الائتماني لعدد من المصارف الإيطالية الكبرى.

وأشارت وكالة "فرانس بريس" إلى أن التخفيض شمل مصرف "يوني كريدت" وبنك " إنتيسا سان باولو" و"بنكا ناسيونالي ديل لافورو" ومصرف "ميديوبانكا" التي خفضت "ستاندرد أند بورز" تصنيفاتها إلى "BBB+" مع نظرة مستقبلية "سلبية".

من جهته استبعد رئيس الوزراء الايطالي ماريو مونتي حاجة روما حاليا إلى مساعدة مالية من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي للتغلب على أزمة الديون ، مؤكد في نفس الوقت أن أوروبا تحتاج إلى آلية إستقرار مالي، وهي الآلية التي ستقنع المستثمرين بعدم وجود مخاطر جدية، آملاً في تصفير عجز الميزانية في العام المقبل.

توقعات بتوسع أزمة الديون الأوروبية في 2-3 أعوام

توقع وزير المالية الروسي السابق أليكسي كودرين أن تنتشر أزمة الديون الأوروبية في غضون عامين أو ثلاثة، لذا فان مصير العملة الإيطالية سيتضح بعد انتهاء العام الحالي.

يذكر انه مع نهاية عام 2010 تفشّت أزمة الديون في ثلاثة بلدان أوروبية هي اليونان والبرتغال وإيرلندا، ما اضطرها إلى طلب المساعدة المالية الدولية. في حين توقع المستثمرون مع نهاية العام الفائت ان تلجأَ ايطاليا إلى طلب مساعدات من صندوق النقد الدولي والاتحاد الأوروبي.

ورجح كودرين استمرارَ ارتفاع أسعار الذهب في الوقت الراهن ومن ثم ستعود لتهبط مرة اخرى.