الحكومة اليونانية توافق بالإجماع على خطة التقشف

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/578282/

أقر مجلس الوزراء اليوناني مساء يوم الجمعة 10 فبراير/شباط مشروع قانون يلزم الدولة بإجراء الإصلاحات وتطبيق خطة التقشف، التي يطالب بها صندوق النقد الدولي والإتحاد الأوروبي لتقديم حزمة جديدة من المساعدات التي تتيح لأثينا تجنب عدم تسديد سنداتها في مارس/آذار المقبل.

أقر مجلس الوزراء اليوناني مساء يوم الجمعة 10 فبراير/شباط مشروع قانون يلزم الدولة بإجراء الإصلاحات وتطبيق خطة التقشف، التي يطالب بها صندوق النقد الدولي والإتحاد الأوروبي لتقديم حزمة جديدة من المساعدات التي تتيح لأثينا تجنب عدم تسديد سنداتها في مارس/آذار المقبل.

ويتوقع ان يصوت البرلمان يوم الأحد على تدابير التقشف هذه.

وذكرمكتب رئيس الوزراء لوكاس باباديموس  انه" حصلت موافقة بالاجماع" على القانون الذي سينقذ اليونان من التخلف عن سداد الديون في مارس/أذار.

وأفادت وكالة "انا" شبه الرسمية بانه تمت احالة الاتفاق على البرلمان ليصوت عليه يوم الاحد، ولكن تعذر على الوكالة الاتصال بالمتحدثين باسم الحكومة لتأكيد هذه المعلومة.

وكان باباديموس قد اعلن انه تم خلال الاسبوع التوصل الى اتفاق بشان تدابير التقشف التي يطالب بها الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي، لكن أحد الشركاء في الائتلاف الحاكم وهو حزب لاوس انسحب من الحكومة الجمعة احتجاجا على هذه التدابير.

ويطالب الاتحادُ الأوروبي اليونان بإجراء تخفيضات إضافية في الانفاق بقيمة 325 مليون يورو، إضافة إلى تقديم التزامات واضحة من جانب زعماء الأحزاب الرئيسية بتنفيذ الاصلاحات.

هذا، وبلغ عدد المستقيلين من الحكومة الائتلافية اليونانية 6 وزراءَ خلال يومين احتجاجا على اجراءات التقشف الجديدة الصارمة.

اشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين المحتجين على إجراءات التقشف

وقعت اشتباكات عنيفة بين متظاهرين ورجال الشرطة في العاصمة اليونانية مساء الجمعة، عندما خرجت مظاهرات احتجاجا على الحزمة الأخيرة من إجراءات التقشف التي أعلنتها الحكومة بضغط من وزراء منطقة اليورو.

ورشق المتظاهرون الشرطة بالحجارة وزجاجات المولوتوف، وردت الشرطة بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع.

وتأتي الإشتباكات في غمار إضراب عام دعت إليه النقابات العمالية احتجاجا على تردي الأوضاع الإقتصادية في اليونان.

المصدر: وكالات