المحكمة العليا في باكستان ترفض استئناف غيلاني ضد اتهامه بازدراء القضاء

أخبار العالم

المحكمة العليا في باكستان ترفض استئناف غيلاني ضد اتهامه بازدراء القضاء
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/578223/

رفضت المحكمة العليا في باكستان طلب الاستئناف الذي تقدم به رئيس الوزراء يوسف رضا غيلاني ضد اتهامه بازدراء القضاء، وذلك على خلفية رفضه تحريك دعوى قضائية في سويسرا ضد الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري بتهمة اختلاس الأموال منذ عامين.

رفضت المحكمة العليا في باكستان طلب الاستئناف الذي تقدم به رئيس الوزراء يوسف رضا غيلاني ضد اتهامه بازدراء القضاء. ونسبت وكالة "فرانس برس" الى رئيس المحكمة العليا القاضي افتكار محمد شاودري قوله الجمعة 10 فبراير/شباط ان "طلب الاستئناف مرفوض"، كما أكد ان المحكمة أمرت غيلاني بالمثول امامها يوم الاثنين المقبل لتوجيه التهمة اليه رسميا بعدم تنفيذ قراراتها.

وقد توجه غيلاني الى المحكمة بطلب التخلي عن قرارها الصادر في 2 فبراير الجاري والذي دعته فيه للمثول أمامها لاتهامه رسمياً بازدراء القضاء على خلفية رفضه تحريك دعوى قضائية في سويسرا ضد الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري بتهمة اختلاس الأموال منذ عامين.

وفي حال ادانة غيلاني، فإنه قد يواجه عقوبة السجن لمدة تصل الى ستة أشهر والاقالة من منصبه، مما قد يسفر عن اجراء انتخابات تشريعية مسبقة في غضون أشهر.

يذكر ان زرداري وزوجته الراحلة بنازير بوتو، مشتبه باستخدامهما حسابات مصرفية سويسرية لتبييض حوالي 12 مليون دولار تم الحصول عليها كرشى مزعومة دفعتها شركات تسعى الى الحصول على عقود في باكستان منذ التسعينات. وقد مثل غيلاني شخصيا امام المحكمة العليا في 19 كانون الثاني/يناير الماضي، مؤكدا رفضه اطاعة امر المحكمة بحجة تمتع زرداري بالحصانة.

المزيد من التفاصيل في المكالمة الهاتفية

فيسبوك 12مليون