سيئول تؤكد أن السعودية ستدرس امكانية زيادة امداداتها النفطية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/578070/

أكد مكتب الرئاسة في كوريا الجنوبية أن السعودية ستدرس امكانية زيادة امدادات النـفط إلى كوريا الجنوبية، في اطار سعي سيئول لإيجاد مصادر بديلة للنفط الإيراني.

أكد مكتب الرئاسة في كوريا الجنوبية أن السعودية ستدرس امكانية زيادة امدادات النـفط إلى كوريا الجنوبية، في اطار سعي سيئول لإيجاد مصادر بديلة للنفط الإيراني.

وأشار المكتب إلى أن وزير النـفط السعودي علي النعيمي أعرب اثناء لقائه الرئيس الكوري الحنوبي لي ميونغ باك عن موافقة الرياض على دراسة طلب سيئول بشأن زيادة امدادات النِفط اليها، ولاسيما أن ميونغ باك يقوم هذا الأسبوع بزيارة السعودية وقطر والامارات بهدف تأمين امدادات مستقرة من الطاقة لبلاده.

يذكر ان معدل انتاج السعودية النفطي ارتفع بواقع سبعين ألف برميل يوميا في الشهر الفائت، إلى تسعة ملايين وثماني مئة وسبعين ألف برميل في اليوم، مقارنة بالشهر الذي سبقه.

من جانبه قال محمد الجاسر وزير الاقتصاد والتخطيط السعودي ان بلاده حريصة على تعزيز الاستثمار ونقل الخبرات التقنية الكورية الى السعودية أكثر من اهتمامها بزيادة مستويات التبادل التجاري.

وقال محمد الجاسر للصحفيين، على هامش ملتقى الاعمال السعودي الكوري الذي عقد يوم الاربعاء 8 فبراير/شباط ان "التجارة مهمة جدا...في دعم الجانب التنموي. لكن الاستثمار هو ما نبحث عنه."

وتابع "نحن نريد توطين صناعات ونريد خلق فرص عمل جيدة للمواطنين السعوديين ونريد أن يكون الاستثمار هو المقياس الاكبر لقوة العلاقات السعودية وكوريا."

وقال الرئيس الكوري لي ميونج باك في كلمة ألقاها في وقت لاحق خلال المؤتمر ان كوريا تسعى لتعزيز العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات الاقتصادية، في ظل متانة العلاقة بين البلدين التي دامت لاكثر من 50 عاما.

واضاف بانه "من المهم جدا تعزيز تفعيل التبادل التجاري بين رجال الاعمال من البلدين للمساهمة في تحقيق الازدهار الاقتصادي للبلدين."

وأوضح في كلمته أن حجم تجارة بلاده بلغ تريليون دولار في 2011 لتصبح سابع أكبر دولة في العالم من حيث حجم التجارة.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون