سفير إيران بموسكو: واشنطن تريد فرض "الديمقراطية" على سورية بواسطة المال والسلاح

أخبار العالم العربي

سفير إيران بموسكو: واشنطن تريد فرض سفير إيران بموسكو: واشنطن تريد فرض "الديمقراطية" على سورية بواسطة المال والسلاح
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/578061/

أعلن محمود رضا سجادي السفير الإيراني في روسيا أن الولايات المتحدة تريد فرض "الديمقراطية" على سورية بواسطة المال والسلاح. وقال سجادي إن الولايات المتحدة تتحمل مسؤولية النزاع في سورية، إلا أنه استبعد حدوث تدخل عسكري خارجي، لأن الحكومة السورية تقوم بإجراء إصلاحات ولأن روسيا والصين تبنتا موقفا متزنا من الأزمة السورية.

 

أعلن محمود رضا سجادي السفير الإيراني في روسيا أن الولايات المتحدة تريد فرض "الديمقراطية" على سورية بواسطة المال والسلاح.

وقال سجادي في مؤتمر صحفي عقد في موسكو يوم الأربعاء 8 فبراير/شباط إن الولايات المتحدة تتحمل مسؤولية النزاع في سورية، إلا أنه استبعد حدوث تدخل عسكري خارجي، لأن الحكومة السورية تقوم بإجراء إصلاحات ولأن روسيا والصين تبنتا موقفا متزنا من الأزمة السورية.

وأكد السفير الإيراني أن الولايات المتحدة تستخدم مجلس الأمن الدولي كوسيلة سياسية وتشوه سمعة هذه المنظمة الدولية من خلال أفعالها الخاطئة.

وأضاف أنه إلى جانب الولايات المتحدة هناك دول لا تتمتع نفسها بنظم ديمقراطية ولا تجري فيها أية انتخابات على الإطلاق تحاول الضغط على سورية.

وقال سجادي إن "روسيا أكدت أن عالمنا ليس أحادي القطب ولا يمكن الخضوع للإرادة الأمريكية"، مضيفا أن طريقة استقبال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف تشير إلى أن الشعب السوري يؤيد موقف روسيا.

ويشار في هذا السياق إلى أن الآلاف من المواطنين السوريين خرجوا يوم الثلاثاء إلى شوارع دمشق للترحيب بوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ومدير هيئة الاستخبارات الروسية ميخائيل فرادكوف اللذين زارا سورية بإيعاز من الرئيس الروسي للتشاور مع الرئيس السوري بشار الأسد.

وقال السفير إن الوضع في سورية سيتحسن في حال عدم الانجرار وراء الدعاية الغربية، بحسب تعبيره.

وأشار السفير الإيراني إلى أن نائب وزير خارجية بلاده يجري حاليا مشاورات ثنائية في دمشق.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية