مسرحية "رقصات".. الحب والكراهية بمقاييس بشرية

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/577932/

قدم مسرح "مودرن" في موسكو عرضا لمسرحية "رقصات" لمخرجها فلاديمير أغييف، والمقتبسة عن مسرحية "رقصة الموت" للكاتب السويدي المعروف أوغست ستريندبرغ. وتشكل مسرحية "رقصة الموت" حجرا أساسيا في الأدب  المسرحي الحديث، ويمكن اعتبارها طليعة الدراما العائلية.

قدم مسرح "مودرن" في موسكو عرضا لمسرحية "رقصات" لمخرجها فلاديمير أغييف، والمقتبسة عن مسرحية "رقصة الموت" للكاتب السويدي المعروف أوغست ستريندبرغ.

وتعتبر "رقصة الموت" المكتوبة عام 1900 الى جانب مسرحيتي "لعبة حلم" و"الآنسة جوليا" أكثر مسرحيات ستريندبرغ تمثيلا. أما المخرج المسرحي أغييف فقرر أن يعرض هذا العمل بأسلوب يتخلله الرقص واطلق عليه اسم "الرقصات".

ويقول المخرج ان ستريندبرغ قد وضع رجلا وامراة على جزيرة بعيدة ليرمز هذان الزوجان لنموذج الأسرة في مقياس كل البشرية، حيث الحب والكراهية بينهما ازدادا إلى درجة هائلة. وكأن الكاتب يقول لنا " أن كل الحروب والمآسي في العالم يسببها واقع الانسان التعيس في أسرته وفي حياته الزوجية".

وتشكل مسرحية "رقصة الموت"  حجرا أساسا في الأدب المسرحي الحديث، ويمكن اعتبارها طليعة الدراما العائلية.

التفاصيل في التقرير المصور