العراق... خلافات حول ميزانية 2012 تحول دون اقرارها

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/577836/

ما زال الجدل مخيما على جلسات البرلمان العراقي بشأن إقرار الميزانية المالية، التي تعد الأكبر في تاريخ البلاد، وذلك بسبب اعتراض نواب كثيرين عليها في وضعها الحالي ومطالبتهم بإجراء تعديلات على بنودها.

ما زال الجدل مخيما على جلسات البرلمان العراقي بشأن إقرار الميزانية المالية، التي تعد الأكبر في تاريخ البلاد، وذلك بسبب اعتراض نواب كثيرين عليها في وضعها الحالي ومطالبتهم بإجراء تعديلات على بنودها.

ولا تزال الموازنة المالية لعام 2012 قيد النقاش في البرلمان العراقي، موازنة وصفت بالانفجارية وتبلغ 117 تريليون دينار عراقي، حصة الميزانية التشغيلية منها 80 تريليون مقابل 37 تريليون  كميزانية استثمارية، اما نسبة العجز فقد بلغت 14 تريليون، وهو ما يمثل 12% من مجمل الموازنة .

وقد حالت التقاطعات الحاصلة داخل قبة البرلمان والتي تركزت حول العجز الكبير والنفقات المالية للهيئات الرئاسية، دون اقرار الموازنة، تأتي هذه التقاطعات وسط تهديد كتلة الاحرار التابعة للتيار الصدري بعدم التصويت على الموازنة مالم توزع نسبة من عائدات النفط على الشعب العراقي .

وعلى الرغم من ان الموازنة قد اقرت 59 الف درجة وظيفية، الا ان سوء الخدمات والحجم الكبير للبطالة دفع المواطنين الى المطالبة بزيادة عدد فرص العمل فضلا عن توفير الخدمات .

واعتمدت هذه الموازنة على انتاج العراق 2.6 مليون برميل نفط يوميا بسعر 85 دولارا للبرميل الواحد. وقد تم تخفيضها الى هذا الحجم نتيجة اعتراض صندوق النقد الدولي على حجم الموازنة التشغيلية على وجه التحديد .

وتعتبر الموازنة الحالية الاكبر بتاريخ العراق والتأخر بأقرارها بحسب المراقبين، سيترك اثارا سلبية على الخطط التنموية في البلاد.

الأزمة اليمنية