البرد القارس يشعل الاتهامات بين "غازبروم" والأوروبيين

مال وأعمال

البرد القارس يشعل الاتهامات بين
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/577701/

أكدت المفوضية الأوروبية رسميا تقلص إمدادات الغاز الروسي إلى تسع دول أوروبية ولكنها وصفت الحالَ بأنها لم تصل إلى الطارئة. وكانت "غازبروم" قد نفت الاتهامات التي وجهتها شركات الطاقة الأوروبية بشأن خفض توريدات الغاز إلى بعض الدول الأوروبية، واتهمت "غازبروم" اوكرانيا بسحب كميات اضافية من الكميات المخصصة إلى اوروبا والمارة عبر اراضيها ما يحدث نقصا في الكميات الموردة لأوروبا.

أكدت المفوضية الأوروبية رسميا تقليص إمدادات الغاز الروسي إلى تسع دول أوروبية وهي بولندا وسلوفاكيا والنمسا والمجر وبلغاريا ورومانيا واليونان وايطاليا والمانيا ولكنها وصفت الحالَ بأنها لم تصل إلى الطارئة.

وافادت السكرتيرة الصحفية للمفوضية الاوروبية في 3 فبراير/شباط ان التقليص مس يوم الاربعاء الماضي كلا من بولندا وسلوفاكيا والنمسا والمجر وبلغاريا ورومانيا واليونان وايطاليا والمانيا. واكدت "اننا في اتصال مع السلطات الروسية بشأن توريدات الغاز وندرك ان التقليص مرتبط بالشتاء القارس في روسيا التي تحتاج نفسها الى الكميات الاكبر من الغاز".

وكانت "غازبروم" قد نفت الاتهامات التي وجهتها شركات الطاقة الأوروبية بشأن خفض توريدات الغاز إلى بعض الدول الأوروبية، واتهمت "غازبروم" اوكرانيا بسحب كميات اضافية من الكميات المخصصة إلى اوروبا والمارة عبر اراضيها ما يحدث نقصا في الكميات الموردة لأوروبا. كما قالت "غازبروم" ان اوروبا ضاعفت الأسبوع الماضي سحب كميات الغاز وضخها في خزاناتها الأرضية بمعدل 4 اضعاف. من جهة أخرى أكدت كييف أن روسيا خفضت إمداداتها من الغاز إلى أوروبا عبر المنظومة الأوكرانية بمقدار 75 مليون متر مكعب يوميا.