المدرسة الفنية الروسية الواقعية ... اهتمام محلي وتهميش أوروبي

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/577695/

المعرض الفردي حدث هام في حياة كل فنان ، فكيف إذا كان هذا المعرض متزامنا مع يوم عيد ميلاده الخمسين ؟! هذه التجربة عاشها الرسام الروسي يفغيني روماشكو الذي استضاف جمهوره وأصدقاءه في الأكاديمية الروسية للفنون.

المعرض الفردي حدث هام في حياة كل فنان ، فكيف إذا كان هذا المعرض متزامنا مع يوم عيد ميلاده الخمسين ؟! هذه التجربة عاشها الرسام الروسي يفغيني روماشكو الذي استضاف جمهوره وأصدقاءه في الأكاديمية الروسية للفنون.

تعكس ما يزيد عن 90 لوحة بين زيتية ومائية وغرافيك مسيرة الفنان أحد اتباع المدرسة الواقعية الروسية.

وخصص جزء هام من المعرض لأعمال روماشكو التي ابدعها في فرنسا، حيث سافر في بعثة لعدة أشهر من قبل أكاديمية الفنون الجميلة والتي سمحت له بالعمل في نورمانديا وباريس واجراء اللقاءات وتبادل الخبرات مع فنانين من بلدان عديدة ضمن مشروع دولي يعنى بالفن. ومن الواضح أن لوحاته تميزت عن سابقاتها باللون قبل أي شيء آخر.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

أفلام وثائقية