وزير الدفاع الألماني: من الممكن انشاء درع صاروخية في أوروبا بمشاركة روسيا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/577673/

أيد وزير الدفاع الالماني توماس دي ميزير عمل الناتو وروسيا المشترك بشأن الدرعه الصاروخية. وادلى الوزير الالماني بتصريح بهذا الشأن في حفل افتتاح مؤتمر ميونيخ الـ48 لقضايا الامن، الذي يشارك فيه نحو 350 مندوبا مما يقارب 60 بلدا، بمن فيهم عدد من رؤساء الدول والحكومات.

أيد وزير الدفاع الالماني توماس دي ميزير عمل الناتو وروسيا المشترك بشأن الدرع الصاروخية. وادلى الوزير الالماني بتصريح بهذا الشأن في حفل افتتاح مؤتمر ميونيخ الـ48 لقضايا الامن، الذي يشارك فيه نحو 350 مندوبا مما يقارب 60 بلدا، بمن فيهم عدد من رؤساء الدول والحكومات.

فقال ان "العمل على إنشاء درع صاروخية موحدة في أوروبا وصل الى مرحلة معينة. ومن الممكن انشاء الدرع سوية مع روسيا". وأعلن دي ميزير أنه قد تصدر قمة الناتو في نهاية مايو/ايار، اشارة لتوقيع اتفاقية محددة مع روسيا بصدد هذه القضية. وأكد الوزير الالماني أن "روسيا تهدد"، بينما "المواجهة بين الأحلاف قد ولت مع الماضي".

وأضاف دي ميزير أن العناصر الأولى من درع الناتو الصاروخية في أوروبا، يجب ان تكون  جاهزة للعمل عشية قمة الحلف المرتقبة في شيكاغو. كما دعا الوزير الى تعزيز دور أوروبا في حلف شمال الاطلسي. ويرى أنه يتعين على بلدان القارة الأوروبية أخذ واجبات أكثر على عاتقها، والسعي الى تعزيز اهميتها في هيكل الامن العالمي عموما.

وقال الوزير الالماني أنه "من الضروري تعزيز صوت أوروبا في الناتو. ويتعين على قوى الامن الأوروبية أن تكون فعالة أكثر، وقادرة على حماية بلدانها والجيران". وأضاف دي ميزير: "أننا اقوياء بتحالفنا (في الناتو)".

ولدى التطرق الى اعتزام إغلاق القواعد العسكرية الامريكية في المانيا،  اكد الوزير انه بموجب إصلاح البوندسفير، سيقلص عدد لا مواقع مرابطة القوات الأجنبية فحسب، بل والقواعد الالمانية.

وأشار دي ميزير إلى أن التعاوون الاوروأطلسي يتطلب مسؤولية. وأكد أن "الترابط لا يعنى على الدوام ضعفا". كما أشار الى أنه سيقتصر عمل المانيا في قضية انشاء الدرع الصاروخية الموحدة في اوروبا على التزاماتها في إطار الناتو.

هذا وأن الامن الاورواطلسي على ضوء نشر الدرع الصاروخية في أوروبا، وعلاقات الناتو والولايات المتحدة مع روسيا، يشكل احد المواضيع الاساسية في مؤتمر ميونيخ الحالي. وستطرح في المنتدى السبت، 4 فبراير مشاريع بحوث، أجرتها فرق من الخبراء، مما يسمى المبادرة الاوراطلسية للامن، والتي من الممكن ان تقدم حلا وسطا لقضية الدرع الصاروخية.

المصدر: ايتار ـ تاس.

هذا ولم يستبعد الخبير الروسي في قضايا الأمن الدولي أندريه ديمورينكو أن تكون هناك آفاق للتعاون بين روسيا وحلف الناتو في مجال الدرع الصاروخية، مشيرا الى أن كلا الطرفين "يرغبان في تطوير التكنولوجيا في هذا المجال بجهود مشتركة". وأعرب الخبير الروسي عن اعتقاده ان "الدرع الصاروخية لا تمثل خطرا واقعيا علينا، بل هو مشروع يمكن أن يشكل اساسا للتعاون في المستقبل".

المزيد من التفاصيل في المقابلة المصورة

فيسبوك 12مليون
مباشر.. تجمع العشرات في شارع رامبلا بوسط برشلونة تكريما لأرواح ضحايا عملية الدهس