بان كي مون يدعو اسرائيل الى الامتناع عن استمرار الاستيطان

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/577491/

دعا بان كي مون الامين العام للامم المتحدة اسرائيل خلال زيارته للقدس الى الامتناع عن المضي قدما في البناء الاستيطاني في الضفة الغربية، مشيرا الى ضرورة ابداء اسرائيل الارادة الطيبة.

دعا بان كي مون الامين العام للامم المتحدة اسرائيل خلال زيارته للقدس يوم الاربعاء 1 فبراير/شباط الى الامتناع عن المضي قدما في البناء الاستيطاني في الضفة الغربية، مشيرا الى ضرورة ابداء اسرائيل الارادة الطيبة.

وقال بان كي مون في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو عقد في اعقاب المباحثات بينهما انهما ناقشا "سبلا جادة" للاستمرار في الاتصالات بين الاسرائيليين والفلسطينيين. وحث الامين العام الحكومة الاسرائيلية على العمل بروح بناءة من اجل ايجاد "قوى محركة ايجابية" فيما يخص التسوية الشرقاوسطية.

وكان بان كي مون قد استهل زيارته الى اسرائيل التي وصل اليها قادما من الاردن بإجراء مباحثات مع الرئيس الاسرائيلي شمعون بيريز تركزت على آفاق استئناف مفاوضات السلام مع الفلسطينيين والملف النووي الايراني، اضافة الى قضايا ملحة أخرى على رأسها الازمة السورية.

وأعرب بان كي مون مجددا عن قلقه البالغ ازاء الأبعاد العسكرية المحتملة للبرنامج النووي الايراني، داعيا طهران الى اثبات الطابع السلمي لبحوثها النووية. من جهته، لفت بيريز الى وجود قضايا أخرى متعلقة بايران، حيث تتهمها اسرائيل بتهريب الاسلحة الى غزة. وفي تطرقه الى القضية السورية، أعرب بان كي مون مجددا عن استيائه من مقتل "المدنيين الابرياء" في سورية.

هذا وتهدف زيارة المسؤول الاممي الى كل من اسرائيل والاراضي الفلسطينية الى حث الطرفين على استمرار مفاوضاتهما التي انطلقت مؤخرا في العاصمة الاردنية دون ان تثمر عن نتيجة . وقد دعا بان كي مون الحكومة الإسرائيلية الى "تقديم بوادر حسن نية" للفلسطينيين من اجل مواصل المفاوضات.

وكانت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" كشفت نقلا عن عضو باللجنة التنفيذية لمنظمة التحريرالفلسطينية ان القيادة الفلسطينية قررت عدم العودة الى مفاوضات عمان بسبب موقف اسرائيل الرافض لتجميد الاستيطان. وحمل الفلسطينيون إسرائيل المسؤولية الكاملة عن فشل مفاوضات عمان، كما اكدت انها تنوي "اكمال دراسة عدد من الخيارات السياسية والعملية خلال الأيام المقبلة استمرارا للحملة السياسية التي بدأتها على الصعيد الدولي".

وقد عقدت في العاصمة الاردنية عمان في كانون الثاني/يناير الماضي ستة لقاءات "استكشافية" بين مفاوضين اسرائيليين وفلسطينيين، دون تحقيق اي تقدم يذكر فيما يخص استئناف مسيرة السلام.

ويتوقع أن يصل امين عام الامم  المتحدة الى قطاع غزة غدا الخميس ليزور مشروعا للاسكان اقامته المنظمة الدولية في مدينة خان يونس، وسيعقد مؤتمرا صحفيا هناك.

هذا وكشفت وكالة الانباء الكويتية/كونا/ ان ناشطين حقوقيين واخرين في منظمات المجتمع المدني في غزة اعتذروا  عن تلبية دعوة للقاء مع  بان كي مون اثناء هذه الزيارة. وأوضح مدير مركز "الميزان" لحقوق الانسان عصام يونس ان هذه الخطوة تأتي بسبب "عدم توجيه دعوات لممثلي قطاعات مهمة في المجتمع كممثلين عن اللاجئين وقطاع الزراعة والصحة والاسرى".

المصدر: وكالات + "جروزاليم بوست"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية