منتخب نشامى الأردن يدعم لاعبات كرة القدم في رفع الحظر عن الحجاب

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/577425/

أعلن الاتحاد الأردني لكرة القدم يوم الثلاثاء 31 يناير/ كانون الثاني، أن المنتخب الأردني لكرة القدم وجهازه الفني سيشاركون في الحملة التي أطلقتها لاعبات كرة القدم تحت عنوان " دعونا نلعب" وذلك مع اقتراب موعد الجلسة التي يعقدها المجلس الدولي لكرة القدم في انجلترا بداية مارس المقبل.

أعلن الاتحاد الأردني لكرة القدم يوم الثلاثاء 31 يناير/ كانون الثاني، أن المنتخب الأردني لكرة القدم وجهازه الفني سيشاركون في الحملة التي أطلقتها لاعبات كرة القدم تحت عنوان " دعونا نلعب" وذلك مع اقتراب موعد الجلسة التي يعقدها المجلس الدولي لكرة القدم في انجلترا بداية مارس المقبل.

وسيعرض الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي عن قارة أسيا قضية غطاء الرأس، حيث يسعى الأمير علي إلى عرض القضية على المجلس الدولي لأنها تمس ملايين النساء في جميع أنحاء العالم، وأن تعالج القضية في أفضل طريقة ممكنة بما يضمن احترام الثقافات لدى اللاعبات ويضمن ممارسة كرة القدم لجميع النساء دون تمييز.

وأبدى العراقي عدنان حمد المدير الفني للمنتخب الأردني أن الحجاب أصبح قضية تستدعي حشد الدعم اللازم لإيجاد الحلول لها، وأبدى دعمه لهذه القضية ووقوفه إلى جانب اللاعبة المحجبة ودعمه لحقها في لعب كرة القدم، وتجاوز أي معوقات تعترض هذا الحق.

وطالب جميع أعضاء منتخب النشامى الاتحاد الدولي لكرة القدم إعادة النظر بقرار حظر الحجاب واحترام حضارات وثقافات كافة الشعوب.

جدير بالذكر أن رئيس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم بالوكالة الصيني زهانغ جيلونغ شدد على ضرورة رفع حظر ارتداء الحجاب بالنسبة للاعبات كرة القدم من البلدان الإسلامية وأكد على دعم أعضاء الاتحاد الأسيوي لهذا القرار، وصرح في وقت سابق " أرجو من مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم إعادة النظر بقرار الفيفا المتعلق بحظر الحجاب، والسماح لللاعبات ارتداء غطاء للرأس والرقبة، خاصة وأنني شاهدت التصميم الجديد الذي يقوم بتغطية العنق، والذي يتحرر في حالة شد غطاء الرأس لضمان سلامة اللاعبة".

جدير بالذكر أن مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم، هو السلطة الوحيدة القادرة على احداث تغييرات في قواعد كرة القدم.

المصدر: وكالات

دوري أبطال اوروبا