لافروف: مجلس الامن لن يصادق على استخدام القوة ضد سورية.. أنا اضمن لكم هذا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/577423/

أكد سيرغي لافروف، وزير الخارجية الروسي  أن مجلس الأمن الدولي لن يصادق على أي نشاط يحمل طابع استخدام القوة ضد سورية. وأشار لافروف في الوقت ذاته الى أنه "نحن لم نقل في اي وقت ومكان ان احتفاظ الاسد بالسلطة شرط للتسوية. نحن تحدثنا عن امر آخر، نحن قلنا ان الحل يجب أن يكون سورياً".

أكد سيرغي لافروف، وزير الخارجية الروسي على أن مجلس الأمن الدولي لن يصادق على أي نشاط يحمل طابع استخدام القوة ضد سورية.

وتساءل الوزير الروسي في سياق تعليقه على الوضع في سورية أمام الصحفيين يوم 31 يناير/كانون الثاني في العاصمة الاسترالية سيدني الزائر لها حاليا "اذا كانت المعارضة ترفض الجلوس الى طاولة الحوار مع النظام، فما هو البديل ـ إلقاء القنابل؟.. وهذا ما قد مر علينا"، مشددا على أن "هذا الأمر لن يصادق عليه مجلس الأمن.. أنا اضمن لكم هذا".

وأشار لافروف في الوقت ذاته الى أنه "نحن لم نقل في اي وقت ومكان ان احتفاظ الاسد بالسلطة شرط للتسوية. نحن تحدثنا عن امر آخر، نحن تحدثنا ان الحل يجب أن يكون سورياً، عبر السوريين انفسهم ـ بجميع شرائحهم ـ يجب ان يجلسوا خلف طاولة المفاوضات ويتفقوا" على قرار.

واضاف لافروف "اما كيف سيكون عليه هذا القرار ، ومَن الذي يتعين عليه نتيجة لهذا الاتفاق ان يرحل اويأتي ، فهذا سيقررونه هم (السوريون)"، موضحا ان "الأمر الذي نعارضه هو اننا ضد ان يقال حسناً ليجري الحوار السوري ولكن هذا الطرف لا يجوز له المشاركة فيه". واردف قائلا "بالطبع عندما نسمع شعار "لا للحوار" لا يمكن ان نكون سعداء".

واعرب الوزير الروسي عن اسفه لان بعض اللاعبين الخارجيين يدفعون  مجموعات من المعارضة للابتعاد عن هذا الحوار، معتبرا ان هذا تصرف غير صحيح واستفزازي و"لن يؤدي الى نتائج طيبة".

ونفى لافروف ما تناقلته وسائل الاعلام عن ان وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون لا تستطيع الاتصال به لبحث الازمة السورية، موضحا انه اليوم وبعد وصوله الى استراليا قادما من نيوزيلندا تم ابلاغه بان كلينتون ترغب بالحديث معه، مؤكدا انه ليس من عادة الدبلوماسية الروسية الامتناع عن لقاءات تم الاتفاق عليها مسبقا. واضاف أنه مع اقرب فرصة سيتم اللقاء.

كما اكد لافروف انه لم يتم توجيه اي مراسلات رسمية الى المعارضة السورية للقدوم الى موسكو بغية الاستشارات، موضحا ان الجانب الروسي عرض على الجميع استعداده لتقديم مساعدة في حال وجود حاجة لها.

محلل سياسي: تشكيل المجلس المعارض تم ليس لاجراء مباحثات مع الاسد بل للحلول مكانه

هذا واعتبر المحلل السياسي الروسي أندريه مورتازين في حديث لـ"روسيا اليوم" ان الموقف الروسي "ثابت ولا شك، وروسيا ستستخدم حق النقض الفيتو في مجلس الامن وستمنع من مرور القرار الغربي حول سورية".

وتابع انه "فيما يخص الدول الغربية فستعتمد على نفسها وعلى حلفائها في الجامعة العربية وعلى العقوبات الاخيرة المفروضة ضد دمشق".

واشار الى ان الموقف الروسي نابع من "المراهنة على اجراء حوار بين النظام الحاكم والمعارضة"، منوها بأن "الامر الواقع في سورية يهدد بحرب اهلية وقد دخلتها بالفعل".

واعتبر مورتازين ان "تشكيل المجلس السوري (الوطني) المعارض تم من قبل الغرب ليس لاجراء مباحثات مع نظام الاسد بل للحلول مكانه".

 ناشط سوري: التصلب الروسي غير واضح وغير مفهوم

من جانبه اعتبر الناشط السياسي السوري محمد عبد الله في حديث مع "روسيا اليوم" من واشنطن ان "التصلب الروسي غير واضح وغير مفهوم"، متسائلا: "هل هو من اجل تحسين الموقف التفاوض لموسكو مع المجتمع الدولي والحصول على مكاسب اكثر ام هو تصلب لان موسكو بالفعل ستستخدم حق الفيتو ضد مشروع القرار".

المصدر: انترفاكس+ايتار تاس

الأزمة اليمنية