أوباما: استخدام طائرات بدون طيار في العراق محدود جدا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/577399/

قال الرئيس الامريكي باراك اوباما ان برنامج استخدام طائرات امريكية بدون طيار في العراق محدود للغاية ويأتي بشكل أساسي في سياق حماية السفارة الامريكية في بغداد.

قال الرئيس الامريكي باراك اوباما ان برنامج استخدام طائرات امريكية بدون طيار في العراق محدود للغاية ويأتي بشكل أساسي في سياق حماية السفارة الامريكية في بغداد.

وأوضح اوباما في معرض رده على اسئلة آتية من مستخدمي موقعي "يوتيوب" و"غوغل بلس" يوم 30 يناير/كانون الثاني "الحقيقة هي أننا لا نشن نطاقا من الهجمات بطائرات بدون طيار في العراق، بل نستخدمها في بعض اعمال المراقبة لضمان حماية مجمع سفارتنا".

واضاف قائلا " يوجد اعتقاد باننا نوجه مجموعة  من الضربات بشكل تلقائي.. من المهم ان يدرك الجميع ان هذا يجري في نطاق محدود جدا".

وكانت صحيفة "نيويورك تايمز"، التي كانت أول من تحدث عن رحلات تلك الطائرات، قد اشارت الى أن البرنامج اثار غضب مسؤولين عراقيين كبار. وأضافت الصحيفة ان وزارة الخارجية الامريكية بدأت تشغيل بعض طائرات بدون طيار في العراق العام الماضي على اساس تجريبي وكثفت استخدامها بعد اكتمال انسحاب القوات الامريكية من العراق في ديسمبر/كانون الاول الماضي.

ونسبت نيويورك تايمز الى مسؤول امريكي كبير قوله ان محادثات تجري حاليا للحصول على اذن للعمليات الحالية لطائرات بدون طيار في العراق. لكن الصحيفة قالت ان ثلاثة مسؤولين عراقيين كبار قالوا في مقابلات انه لم يجر التشاور معهم. وعرفت الصحيفة هؤلاء المسؤولين بانهم مستشار بارز لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ومستشار الامن القومي العراقي والقائم باعمال وزير الداخلية.

من جانبها قالت فيكتوريا نولاند المتحدثة باسم وزارة الخارجية ان مكتب الامن الدبلوماسي لديه برنامج لاستخدام طائرات صغيرة تعرف بالمركباب الجوية غير المأهولة (يو.ايه.في) لالتقاط صور للمنشات والعاملين الامريكيين في الخارج.

وامتنعت نولاند عن التطرق الى مسألة هل حصلت الحكومة الامريكية على اذن عراقي لارسال الطائرات بدون طيار، مكتفية بالقول بان واشنطن دائما ما تتشاور بشكل وثيق مع الحكومات الاجنبية بشان الخطوات لحماية الدبلوماسيين الامريكيين.

المصدر: وكالات