عباس يطلب من مجلس الامن عقد جلسة طارئة لبحث الاستيطان الاسرائيلي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/57730/

اصدر رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يوم الاربعاء 10 نوفمبر/تشرين الثاني تعليماته لمراقب فلسطين في الامم المتحدة بان يطلب عقد جلسة عاجلة لمجلس الامن لبحث موضوع الاستيطان الاسرائيلي في الضفة الغربية وقطاع غزة.

اصدر رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يوم الاربعاء 10 نوفمبر/تشرين الثاني تعليماته لمراقب فلسطين في الامم المتحدة بان يطلب عقد جلسة عاجلة لمجلس الامن لبحث موضوع الاستيطان الاسرائيلي في الضفة الغربية وقطاع غزة.
وقال نبيل ابو ردينة المتحدث باسم عباس" لقد أصدر الرئيس تعليماته لطلب عقد جلسة عاجلة لمجلس الامن الدولي من أجل بحث موضوع الاستيطان المستشري في القدس والضفة الغربية".
واكد ابو ردينه في بيان صحافي ان "الاستيطان في القدس وغيرها من الاراضي الفلسطينية مخالف لقرارات الشرعية الدولية التي تؤكد عدم شرعية الاستيطان، وهو تغيير للحقائق على الارض".
ونوه ابو ردينة بان "كل العالم لم يعترف بالقدس عاصمة لاسرائيل ويشترط  ان تكون القدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية".
واكد ان "سلوك الحكومة الاسرائيلية الحالي سيؤدي الى نسف الجهود الدولية المبذولة لانجاح العملية السلمية واستئناف المفاوضات المتوقفة بسبب التعنت الاسرائيلي ورفض وقف الاستيطان".

 الناطق باسم حركة فتح : اسرائيل اختارت الاحتلال بدل السلام وحكومتها الحالية بحاجة الى قرار واضح من المجتمع الدولي

وفي مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" قال الناطق باسم حركة "فتح" احمد عساف "يجب على الاطراف الدولية ومن الرباعية اتخاذ موقفا حاسما من هذه التجاوزات الاسرائيلية الساعية الى تدمير العملية السلمي. فمن الواضح ان اسرائيل اختارت الاحتلال بدل السلام وحكومتها الحالية بحاجة الى قرار واضح من المجتمع الدولي ومجلس الامن والولايات المتحدة وباقي الاطراف يلزمها باستحقاقات السلام وتعلمها بان هذه الاجراءات تهدد امن المنطقة".
وتابع "الطلب المستعجل للرئيس عباس جاء بعد الاعلان عن بناء مستوطنات جديدة في القدس الشرقية المحتلة منذ عام 1967 لان الوضع بات لا يتحمل التأخير"..


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية