نائب وزير النفط الايراني: سعر النفط سيرتفع حتى 150 دولار مقابل البرميل الواحد في حال فرض الحظر على استيراد النفط الايراني

أخبار العالم

نائب وزير النفط الايراني: سعر النفط سيرتفع حتى 150 دولار مقابل البرميل الواحد في حال فرض الحظر على استيراد النفط الايراني
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/577281/

سيرتفع سعر النفط حتى مستوى 120 - 150 دولار مقابل البرميل الواحد في حال فرض الاتحاد الاوروبي الحظرعلى استيراد النفط الايراني. نقلت هذا التنبؤ وكالة "إرنا" الايرانية للانباء يوم 29 يناير/كانون الثاني عن أحمد غالباني نائب وزير النفط الايراني .

سيرتفع سعر النفط حتى مستوى 120 - 150 دولار مقابل البرميل الواحد في حال فرض الاتحاد الاوروبي الحظرعلى استيراد النفط الايراني. نقلت هذا التنبؤ وكالة "إرنا" الايرانية للانباء يوم 29 يناير/كانون الثاني عن أحمد غالباني نائب وزير النفط الايراني. ولم يكن هذا التنبؤ الاول الذي يصدر عن إيران بشأن عواقب الحظر المفروض عليها، حيث كان المسؤولون  الايرانيون قد تنبؤا في وقت سابق بقفزة اسرع للاسعار في السوق العالمية، وذلك الى 200 دولار وحتى 250 دولار مقابل البرميل الواحد.

وكان من المتوقع ان  ينظر نواب مجلس الشورى (البرلمان الايراني)  اليوم في مشروع القانون الخاص بوقف تصدير النفط الى الاتحاد الاوروبي. لكن عماد حسيني المتحدث باسم لجنة الطاقة البرلمانية صرح لوكالة "مهر" الايرانية للانباء ان القانون بحاجة الى إدخال تعديلات وإجراء مشاورات إضافية مع وزراء الحكومة ضمنا. وأعرب حسيني عن أمله بان يتم اعداد مشروع القانون بشكله النهائي خلال الاسبوع الجاري.

يذكر ان مشروع القانون الخاص بوقف تصدير النفط الى الاتحاد الاوروبي قد طرح على المجلس للنظر فيه، وذلك ردا على القرار الذي اتخذه وزراء خارجية الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي بشأن فرض الحظرعلى  استيراد الهيدروكربونات من جمهورية إيران الاسلامية. ويقضي هذا القرار ايضا بالحظرعلى عقد صفقات جديدة وحظر تمديد مفعول الصفقات المعمول بها التي تخص  توريد النفط الى الاتحاد الاوروبي من جمهورية إيران الاسلامية، مع استمرار سريان مفعول الصفقات المعقودة سابقا. اما الحظر الشامل والكامل فيتوقع ان يفرض بحلول شهر يوليو/تموز القادم، عندما يتم فسخ كل الاتفاقيات المعمول بها حاليا.

ويرى المسؤولون الايرانيون ان ايران لا ينبغي ان تنتظر 6 أشهر الى ان  يجد الاتحاد الاوروبي مصادر للتعويض، ويجب عليها ان تقطع عما قريب كل صادرات النفط.

وجدير بالذكر ان نسبة 18 % من صادرات النفط الايراني يتم الى الاتحاد الاوروبي. اما الدول الرئيسية التي تشتري النفط من ايران فهي الصين وكوريا الجنوبية واليابان والهند.

المصدر: وكالة "غيتار – تاس" الروسية للانباء

إفادة مراسل "روسيا اليوم" في طهران

محلل سياسي: حظر تصدير النفط إلى الاتحاد الأوروبي خطوة استباقية

وقال حسن هاني زاده المحلل السياسي من طهران إن مبادرة فرض الحظر الفوري لتصدير النفط الإيراني إلى الاتحاد الأوروبي هي خطوة استباقية من قبل السلطات الإيرانية لإثارة مشاكل اقتصادية لدى دول الاتحاد الأوروبي خاصة اليونان وإسبانبا وإيطاليا التي تعتمد بدرجة كبيرة على تكرير النفط الإيراني، مضيفا أن إيران لا تتضرر كثيرا لأنها تملك بدائل في شرق آسيا.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

طفل يسقط بالمجاري أمام والديه في لمح البصر