اليابان... الشاي جزء من الثقافة له تاريخه وطقوسه

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/577138/

يرتبط تناول الشاي على الطريقة اليابانية بطقوس ومظاهر خاصة تنبع من التقاليد اليابانية،ويجري تحضير الشاي وفق طقوس معينة تتم وفق ترتيب وتلقين في معاهد متخصصة تقوم بالتعريف باحتفالات تقديم الشاي. يعتبر القيام بهذه الطقوس اليوم من الهوايات المحببة في اليابان وعبر العالم.

يرتبط تناول الشاي على الطريقة اليابانية بطقوس ومظاهر خاصة تنبع من التقاليد اليابانية،ويجري تحضير الشاي وفق طقوس معينة تتم وفق ترتيب وتلقين في معاهد متخصصة تقوم بالتعريف باحتفالات تقديم الشاي. يعتبر القيام بهذه الطقوس اليوم من الهوايات المحببة في اليابان وعبر العالم.

يقوم بعض من اليابانيين المهتمين بثقافتهم بتلقي دروس خصوصية. يتم القيام بالطقوس الخاصة بتقديم الشاي في غرفة خاصة ذات طابع تقليدي ياباني، وتتواجد هذه الغرف في بعض المعاهد الثقافية، كما يقوم بعض الأشخاص بتخصيص غرفة خاصة في بيوتهم لهذا الغرض. وترجع أصول طريقة "سادو" لتحضير الشاي الى القرن الثاني عشر، منذ عودة أحد الرهبان البوذيين الى اليابان من الصين، محملا بمسحوق الشاي الأخضر، فاقتصر تحضير هذا النوع من الشاي وشربه على المعابد، ليتمكن الرهبان من المكوث فترات طوالاً في حالة من اليقظة اثناء فترات التعبد. ومع نهاية القرن الخامس عشر،أصبح للشاي فن خاص لتحضيره على يد راهب يدعى "موراتا شوكو"،الذي كان يحضر الشاي لعائلة أشيكاجا الحاكمة في ذلك الوقت، فأصبح أول أستاذ لا يحضرالشاي أمام الضيوف فقط، وانما استكمل هذا الفن بتغيير أدوات التحضير من قدور وأكواب وملاعق من مصنوعات السيراميك الصينية الجميلة الى مصنوعات يابانية تتميز بطابع روحي خاص تضفي الهدوء على بيت الشاي وزواره.

ومن الواجبات التي يمليها بيت الشاي على الضيف أن يقوم بغسل اليدين بالماء وخلع الحذاء والدخول من باب صغير يشبه النافذة الى غرفة الشاي والجلوس بوضع ساكن الى أن يقوم المضيف بتحضير الشاي أمامه، ومن ثم تقديمه اليه ليستمتع بمذاق الشراب المحضر من مسحوق الشاي الأخضر الذي يتميز بمذاقه المر ويقابله شيء من الحلوى لتخفيف حدة هذا المذاق في الفم. وتنتشر بيوت الشاي في العديد من المدن اليابانية حاليا وخاصة في الحدائق اليابانية التقليدية التي عادة ماتحتوي على برك المياه، حيث تبنى هذه البيوت لتطل على هذه البرك. وتعد مدينة كيوتو من أشهر المدن التي تحافظ على الكثير من العادات القديمة والآثار التاريخية ومنها بيوت الشاي.